جماعة صخور الرحامنة..حبيبي يخصص ميزانية المهرجانات للأسر المتضررة من فيروس كورونا

0 546

للتخفيف من آثار الأزمة الإقتصادية التي خلفها قرار فرض حالة الطوارئ الصحية، كإجراء وقائي للحد من إنتشار فايروس”كوفيد 19″، الذي أثر بشكل مباشر على شريحة عريضة من ساكنة صخور الرحامنة على غرار باقي المناطق، خصوصا تلك الناشطة في القطاع الغير مهيكل، أعلن نور الدين حبيبي إحلان رئيس المجلس الجماعي لجماعة صخور الرحامنة، عن عزم المجلس تحويل الإعتماد المالي الذي كان مخصصا لإقامة المهرجان السنوي، وكذا إعتمادات مالية أخرى وتخصيصها لدعم الأسر الأكثر تضررا جراء فرض الحجر الصحي وإغلاق الأسواق، وتوقيف بعض المهن والأنشطة المدرة للدخل بالمنطقة.

وفي ذات السياق، أكد حبيبي إحلان أن الهدف من القرارات التي اتخذها المجلس هو دعم المجهودات المبذولة من طرف الدولة والسلطات، وإنجاح التدابير المتخدة للحد من إنتشار وباء كورونا، الذي لا يمكن محاصرته إلا إذا إلتزم الكل بإجراء الحجر الصحي، مشددا على أن هذا الأخير يتطلب تخصيص دعم مباشر للأسر الأكثر تضررا حتى تتمكن من توفير ضروريات العيش اليومي.

إلى ذلك، أوضح رئيس جماعة صخور الرحامنة أن المجلس اتخذ قرارا يتعلق بتخصيص دعم مباشر للأسر الفقيرة والمعوزة، وسيتم الإعلان عما قريب عن طريقة صرفه، مبرزا أن هذه المبادرة تستحق كل التشجيع والإشادة، وستساهم لا محالة في التخفيف من قساوة هذه الظرفية على شريحة عريضة من ساكنة المنطقة، التي تعاني تداعيات الجفاف ووباء كورونا.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...