جماعة مديونة…أبو الغالي يقود حملة تحسيسية وتعقيمية ويخصص 260 مليون سنتيم للتخفيف من آثار وباء كورونا

0 442

حفاضا على صحة وسلامة المواطنين، قاد صلاح الدين أبو الغالي رئيس المجلس الجماعي لمديونة بالدار البيضاء، اليوم الخميس 02 أبريل 2020، حملة تحسيسية وتوعية وتعقيمية من أجل الوقاية من انتشار وباء كورونا، حيث تميزت هذه الحملة بتعبئة شاملة سواء على المستوى اللوجستيكي أو البشري، وذلك بتنسيق مع مجموعة من الفعاليات.

وفي إطار انخراط المجلس الجماعي لمديونة الذي يرأسه صلاح الدين أبو الغالي، على مستوى التعبئة الوطنية التي تشهدها بلادنا للحد من مخاطر وآثار فيروس كورونا المسبب لوباء، واستحضارا لقيم التضامن والتكافل والتأزر، ودعما كذلك للجهد الجماعي الرامي لتجاوز الصعوبات الاقتصادية والاجتماعية الناجمة عن هذه الجائحة، قرر صلاح الدين ابوالغالي، تخصيص 260 مليون سنتيم.

ومن جهته، أوضح أبو الغالي أن المبلغ الذي خصصه المجلس الجماعي لمديونة سيخصص منه 200.000 درهم لاقتناء مواد التعقيم والتطهير، ومبلغ 500.000 درهم لاقتناء آليات وحاويات جمع النفايات وتجهيزات صحية لحماية اليد العاملة بمصلحة الأشغال ومصلحة الصحة الجماعية، وكذا تخصيص مبلغ 1.300.000 درهم لتجهيز و تهيئة السوق البلدي (سوق حميمر)، إضافة إلى تخصيص اعتماد مالي قدره 600.000 درهم للدعم الاجتماعي، حيث سيتم توزيع الدعم على الأسر في وضعية هشاشة بتنسيق وإشراف من السلطة المحلية.

وفي ذات السياق، أكد رئيس جماعة مديونة أنه سيواصل دعمه لكل مبادرات السلطات الإقليمية والوطنية بتوجيهات جلالة الملك محمد السادس، داعيا ساكنة مديونة إلى المزيد من اليقظة والحذر تجاه هذا الوباء، مشددا على التزامه وتعبئة جميع الإمكانيات المادية والبشرية واللوجيستيكية لمواكبة مخلفات وآثار هذا الوباء.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...