جماعة مراكش تتحصل على المرتبة الأولى في مؤشرات الأداء المتعلقة بقطاع التعمير

0 65

تمكنت؛ جماعة مراكش من إحراز المرتبة الأولى ضمن الجماعات الترابية الكبرى بشأن تحسين مؤشرات الأداء المتعلقة بقطاع التعمير (الآجال، الجاذبية، مناخ الأعمال، الرقمنة والجبايات).

واستطاعت جماعة مراكش في هذا الإطار الحصول على أعلى تنقيط (368 نقطة) عكس السنة الماضية، حيث كانت مصنفة في المراتب الأخيرة، بحسب ما جاء في وثيقة صادرة عن مجلس الجماعة.

واحتلت الرباط الرتبة الثانية بحصولها على 327 نقطة، بينما جاءت الدار البيضاء في الرتبة الثالثة بحصولها على 270 نقطة. وجاءت جماعة طنجة في الرتبة الرابعة بـ  292، وجماعة سلا في الرتبة الخامسة بحصولها على 249 نقطة، بينما جاءت جماعة فاس في الرتبة الأخيرة بـ 161 نقطة.

ويأتي احتلال مراكش للرتبة الأولى إلى طبيعة المنهجية، التي استعانت بها رئيسة مجلس جماعة مراكش، السيدة فاطمة الزهراء المنصوري، في تجاوز مختلف مظاهر الروتين والبطء الإداري وتعقد المساطر وطول فترات الانتظار.

وأكد النائب المكلف بتدبير قطاع التعمير والتهيئة الحضرية، د.طارق حنيش؛ في تصريح صحفي أن تحقيق هذه النتيجة يعود بالدرجة الأولى إلى جملة من التدابير والإجراءات، أهمها إعادة هيكلة وترتيب قسم التعمير والتهيئة الحضرية، وتزويده بالموارد البشرية التقنية والإدارية منها، وتعزيزه بالتجهيزات المعلوماتية واللوجستيكية الضرورية، والحرص على السرعة والنجاعة في الأداء والتنفيذ تماشيا مع المقتضيات القانونية والتنظيمية للقانون  المتعلق بتبسيط المساطر والإجراءات الإدارية. 

وأكد ذات المتحدث في نفس الصدد على ضرورة صون وتحصين هذا المكسب وتعزيزه من خلال تعبئة مختلف المتدخلين، سعيا إلى تحسين مؤشرات الأداء في مختلف الخدمات ذات الصلة بقطاع التعمير، بما يجعل من مدينة مراكش قبلة للاستثمار في شتى المجالات.

الشيخ الوالي 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.