جهة الشرق… بعيوي يوقع اتفاقية شراكة لخلق وحدة صناعية للنسيج بإقليم الناظور

0 331

احتضن مقر عمالة إقليم الناظور، يوم الإثنين 10 دجنبر 2018، مراسيم توقيع عبد النبي بعيوي رئيس جهة الشرق، اتفاقية شراكة مع شركة “الكرامة”، لإحداث وحدة صناعية في قطاع النسيج بمدينة بني أنصار، تروم خلق أزيد من 1000 منصب شغل لممتهني التهريب المعيشي.

ويأتي توقيع هذه الاتفاقية، في إطار دعم الميناء التجاري ببني أنصار، وتشجيع المستثمرين على التصدير في قطاع النسيج نحو دول جنوب إفريقيا وأمريكا اللاتينية، والإسهام في خلق المزيد من فرص الشغل.

وفي هذا الإطار أوضح عبد النبي بعيوي أن المشروع موضوع الاتفاقية الذي تزيد تكلفته الإجمالية عن 900 مليون درهم، ستنطلق أشغال انجازه مع بداية شهر يناير المقبل، وستدوم لمدة 6 أشهر، مشيرا إلى أن المشروع الذي ساهم فيه مجلس جهة الشرق بمبلغ 100 مليون درهم، سيعمل على حفظ كرامة النساء المشتغلات في مجال حمل السلع عبر المعابر الحدودية لمليلية المحتلة، وسيوفر في البداية 800 منصب شغل، و في ظرف سنة سيشغل ما يزيد عن 1100 من اليد العاملة.

وبالموازاة مع توقيع الاتفاقية المذكورة، عقد بعيوي بمقر عمالة إقليم الناظور اجتماعا مع المستثمرين بالمنطقة، وذلك في إطار الدعم والتتبع للحركية التي يعرفها الميناء التجاري ببني أنصار، والرفع من عدد المستوردين والمصدرين، والإسهام في خلق التنمية بالمنطقة وخلق فرص الشغل.

وفي السياق ذاته، كشف رئيس مجلس جهة الشرق أن النجاح الذي يشهده الميناء التجاري ببني أنصار هو نتاج لمجهودات مجلس جهة الشرق، وولاية جهة الشرق، وعمالة إقليم الناظور، وإدارة الجمارك، وعدد من الشركاء الأخرين، مشيرا إلى أنه تم انجاز 11 رحلة بالميناء التجاري والتي انطلقت ب 10 حاويات، في حين وصل العدد اليوم إلى 79 حاوية في كل رحلة، على أمل تحقيق أزيد من 250 حاوية شهريا.
إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...