حسن بلمقدم ومريم حنيني يعقدان لقاء تواصليا مع رؤساء ومنتخبي البام بإقليم مولاي يعقوب

0 389

عقد؛ النائب البرلماني عن دائرة مولاي يعقوب؛ السيد الحسن بلمقدم؛ بمعية عضوة مجلس جهة فاس مكناس- رئيسة لجنة إعداد التراب بالمجلس؛ السيدة مريم حنيني، صباح يومه السبت 25 دجنبر الجاري؛ لقاء تواصليا مع رؤساء الجماعات عن حزب الأصالة والمعاصرة بإقليم مولاي يعقوب، بحضور عدد من المنتخبات والمنتخبين.

اللقاء شكل فرصة للتواصل والاستماع للمشاكل التي تعاني منها الجماعات الترابية بالإقليم، حيث دعا بلمقدم بهذا الصدد رؤساء الجماعات للعمل والتواصل مع الساكنة، مبديا استعداده الدائم  للترافع عن قضايا الساكنة في مجلس النواب ولدى المؤسسات المختصة، وبذل كل الجهود والمبادرات لتمثيل ساكنة إقليم مولاي يعقوب أحسن تمثيل.

وأكد بلمقدم على اتخاذ عدة إجراءات ومساعي لجلب مشاريع في مختلف المجالات الاجتماعية والاقتصادية؛ والتي يمكنها أن تسهم في التنمية وخلق فرص شغل للشباب.

من جهتها  السيدة مريم حنيني، وانطلاقا من مهمتها التمثيلية لساكنة الإقليم بمجلس جهة فاس مكناس، جددت استعدادها للترافع عن المشاكل المُعاشة بإقليم مولاي يعقوب في مختلف المجالات سواء على مستوى البنية التحتية أو الماء الصالح الشرب والنقل المدرسي وغيرها من القطاعات الاجتماعية ذات الأولوية. مشددة على أن حزب الأصالة والمعاصرة ينهج مقاربة تشاركية عبر الانفتاح على مختلف الشرائح المجتمعية، خاصة جمعيات المجتمع المدني من أجل إنجاز  مشاريع متكاملة تعود بالنفع على ساكنة الإقليم.

جل المتدخلين عبروا عن ارتياحهم لهذا الاجتماع التواصلي الهام، مع الإشادة بهذه المبادرة المحمودة، مشخصين الوضع المزري التي تعيشه بعض الجماعات، وتشديدهم على ضرورة واستعجالية الاستفادة من حق الجماعات الترابية بإقليم مولاي يعقوب من التنمية المستدامة والحد من  التهميش الذي عانت منه الساكنة لسنوات طوال، خاصة مشاكل النقل المدرسي ببعض الجماعات وحل مشكل توقف التلاميذ عن الدراسة خاصة الفتيات.

وفي الأخير، تم الاتفاق على القيام بزيارات ميدانية لمختلف الجماعات الترابية؛ من أجل الوقوف على هذه المشاكل ومعاينتها في  عين المكان، بهدف إنجاز تقرير وإعداد ملف شامل ومتكامل كأرضية للمشاريع والبرامج الممكن الترافع حولها لدى المؤسسات المنتخبة، سواء لدى مجلس الجهة أو المجلس الإقليمي أو البرلمان أو الوزارات الوصية، مع التأكيد على أهمية تنظيم هذه الاجتماعات بشكل منتظم ودوري.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.