حفصة المودن: إنجاز الكلية المتعددة التخصصات بشفشاون يجسد تنزيل “العدالة المجالية” من طرف مجلس الجهة

0 1,448

اعتبرت، المستشارة بمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة حفصة المودن، أن قرار إنشاء الكلية المتعددة التخصصات بشفشاون خطـــــوة جد إيجابيـــة، خاصة وأنها تأتي في ظرفية زمنية تستوجب وجود مؤسسات للتعليم العالي بالمنطقة.

وأضافت المودن في تصريح ل PAM.ma، أن إنجاز الكلية المذكورة ستكون له انعكاسات جد إيجابية، أهمها الحد من ظاهرة الهدر المدرسي خاصة بالنسبة لتلاميذ السلك الثانوي لمقبلين على التعليم العالي؛ وكذا التخفيف من منسوب هجرة أبناء إقليم شفشاون إلى أقاليم مجاورة لمتابعة دراستهم الجامعيـــة، وأيضا خفض تكلفة التنقل بالنسبة لهم وعائلاتهم التي يوجد معظمها في وضعية هشاشة.

وذكرت المستشارة بمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة أن إنجاز الكلية المتعددة التخصصات بشفشاون، سيخفف العبء عن كليات طنجة وتطوان من حيث استقبالها لعدد هائل من الطلبة عند افتتاح كل موسم جامعي، وما يفرضه هذا الوضع من إكراهات تنعكس سلبا على التحصيل الأكاديمي ولا تحقق الغايات المطلوبة فيما يرتبط بأدوار الجامعة بشكل عام.

وقالت حفصـــــة المودن، إن مشروع إنجاز الكلية وجد الترحيب والصدى الكبير لدى المنتخبات والمنتخبين بمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، حيث سيتم تفعيل هذا الأمر من خلال المصادقة على اتفاقية الشراكة بين مجلس الجهة والوزارة الوصية، خلال دورة المجلس المقررة شهر مارس المقبل. مع الإشارة إلى أنه تم تخصيص ما قدره 16 مليون درهم من طرف مجلس الجهة لإنجاز هذا المشروع الهام.

مـــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...