حماية مصالح المغرب والدفاع عنها.. محور لقاءات أعضاء اللجنة البرلمانية المشتركة المغرب –الاتحاد الأوربي ب “ستراسبورغ

0 158

عقد وفد برلماني عن اللجنة البرلمانية المشتركة المغرب –الاتحاد الأوربي التي يرأسها عن الجانب المغربي السيد عبد الرحيم عثمون، سلسلة لقاءات بستراسبورغ مع النواب الأوربيين أعضاء لجان الصيد البحري، والفلاحة، والشؤون الخارجية والتجارة.

ويهدف هذا التقارب  البرلماني المغربي – الأوربي إلى تقوية التواصل مع المحيط الأوربي وتعزيز الشراكة والدفاع عن مصالح المغرب والتعريف بالمنجزات المحققة في مجال البناء الديمقراطي وحماية حقوق الإنسان ووحدة المغرب الترابية، وهي كلها شكلت محاور ونقاط أساسية في كل لقاءات الوفد البرلماني المغربي عن اللجنة البرلمانية المشتركة، وذلك على هامش انعقاد الجلسة العامة للبرلمان الأوربي بستراسبورغ، أيام 23 و24 و25 أكتوبر الجاري.

وتندرج هذه اللقاءات في إطار تعزيز حضور البرلمان المغربي في مختلف المؤسسات والهيآت العليا البرلمانية الأوربية، وتطوير العلاقات الثنائية مع الشريك الأوربي، استجابة لطموح مغربي عميق يتمثل في بناء علاقات قوية مع الاتحاد الأوربي قوامها الثقة وحماية المصالح المشتركة. وفي هذا الإطار بسط أعضاء اللجنة البرلمانية المشتركة لنظرائهم الأوربيين الأسس المتينة لمصالح المغرب وخلفيات القضية الوطنية ومناورات خصوم المملكة.

كما مكنت لقاءات الوفد المغربي، خلال الجلسات العامة بستراسبورغ، من ضمان حوار مفتوح وشامل، ونجح الوفد البرلماني عن اللجنة البرلمانية المشتركة من الاستباق وإبراز الملامح والخطوط العريضة لعلاقات برلمانية مغربية –أوربية متجددة، تترجم إرادة بناء علاقات حقيقية ومتينة بين البرلمانيين الأوربيين والمغاربة تمكن من جلب الدعم للمغرب لمواصلة الإصلاحات الكبرى ومسلسل البناء الديمقراطي .

وتجدر الإشارة إلى أنه وبالإضافة إلى رئيس اللجنة السيد عبد الرحيم عثمون (الأصالة والمعاصرة)، فالوفد البرلماني المغربي عن اللجنة البرلمانية المشتركة المغرب-الاتحاد الأوربي، يتكون من السادة إبراهيم الضعيف (العدالة والتنمية)، بلعسال الشاوي(التجمع الدستوري)، إبتسام عزاوي (الأصالة والمعاصرة)، ولحسن سكوري (الحركي).