حنان الماسي تحوز مقعدا برلمانيا عن اللائحة الجهوية لجهة سوس ماسة

0 132

حازت الشابة البامية حنان الماسي مقعدها بالفريق النيابي لحزب الأصالة والمعاصرة بالغرفة الأولى، من خلال عبورها عن طريق اللائحة الجهوية لجهة سوس ماسة.

هذه الشابة البامية سليلة عائلة الماسي ذات الأصول الهوارية، لها صيت وأثر طيب لدى ساكنة إقليم تارودانت والجهة ككل لانخراطها مبكرا في المبادرات الجمعوية والإحسانية، من خلال إسهامها في تسيير جمعية للأعمال الاجتماعية والخيرية، كما أن مهنتها كصيدلانية وهي الحاصلة على شهادة الدراسات العليا في الصيدلة، مكنتها من الانغماس اكثر في العمل التطوعي والاسهام كناشطة جمعوية بارزة داخل الإطار الجمعوي المؤسس من طرف عائلتها وهي جمعية “الماسي”، (الإسهام) في التواصل مع شرائح واسعة من المجتمع تئن تحت وطأة الفقر والحاجة. كما أن جمعية “الماسي” للأعمال الاجتماعية والخيرية، التي أسستها عائلتها من أجل مساعدة الأشخاص في وضعية هشاشة، تنظر إليها حنان الماسي كنافذة تقوي إيمانها بوجود علاقة قوية بين العمل الخيري وتنمية المجتمع ونجاحه.

انخراط الماسي التي رأت النور بمسقط رأسها تارودانت عام 1985، في الحقل السياسي ارتبط حزب الأصالة والمعاصرة، خصوصا وأن جل أفراد عائلتها مناضلون بارزون برمز الجرار بالمنطقة، مما جعلها تؤمن أكثر بالعمل السياسي وتقرر بدورها الاسهام بكل قناعة في كافة الأنشطة السياسية لحزب الأصالة والمعاصرة إيمانا منها بأنه أفضل وسيلة للرقي بأوضاع اهالي وسكان منطقة تارودانت في كافة المجالات التنموية.

يوسف العمادي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...