خديجة حجوبي تسلط الضوء على الخصاص المسجل في البنيات التحتية الاستشفائية بأحياء الأمل وثغات بفاس

0 302

وجهت؛ عضو الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة خديجة حجوبي؛ سؤالا كتابيا؛ لوزير الصحة والحماية الإجتماعية، عن الإجراءات المتخذة لمعالجة الخصاص المسجل في البنيات التحتية الاستشفائية بأحياء الأمل وثغات بمدينة فاس.

وأوضحت حجوبي أن ساكنة أحياء الأمل وثغات تعيش على وقع غياب البنيات الاستشفائية، مما يضطر غالبيتهم للتنقل صوب الأحياء المجاورة قصد الاستفادة من الخدمات الصحية، وهو ما يتنافى مع مقتضيات القانون الإطار المتعلق بالمنظومة الصحية وبعرض العلاجات.

كما أشارت حجوبي إلى أن الأحياء المذكورة تتميز بوجود كثافة سكانية مرتفعة (40 ألف نسمة بحي الأمل و70 ألف نسمة بحي ثغات) يوازيها ارتفاع متنامي للحاجيات والخدمات الصحية المتنوعة، كما أن المرفق الصحي الوحيد الذي يقدم خدماته لساكنة حي ثغات (مستوصف السندس) لا يواكب الحاجيات الصحية للمرضى الوافدين عليه بسبب الخصاص في الأطر الصحية والتمريضية والتجهيزات الطبية اللازمة لجعله يرقى لتطلعات المرتفقين القادمين من الحي والأحياء المجاورة والتي تعيش وضعا اجتماعيا هشا.

إبراهيم الصبار 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.