خيار: الخطاب الملكي جرعة مهمة للرفع من نسبة الصمود لمواجهة وباء “كوفيد 19”

0 292

كشف أحمد خيار رئيس المجلس الإقليمي لبوجدور أن خطاب الملك محمد السادس زاد من عزيمة المواطنين المغاربة، وكان بمثابة جرعة مهمة لتقوية والرفع صمودهم في مواجهة وباء كوفيد 19، مضيفا أن المغاربة يعتزون ويفتخرون بالقيادة الملكية الحكيمة، التي تحرص على توفير كل سبل الراحة والأمان للمواطنين.

وأوضح خيار أن عاهل البلاد ذكر بالقيم المثلى التي تتأسس عليها الأمة المغربية، تلك التي تجمع شعبا كاملا بملكه في السراء والضراء، والمبنية على الحب الصادق للوطن، وروح التضحية، والتضامن والوفاء، وهي قيم عليا تقوي العلاقة الاندماجية بين العرش والشعب المغربي، وتجعلها تتجدد وتتقوى، خاصة في مثل هذا التحدي المرتبط بجائحة كورونا.

كما استرسل رئيس المجلس الإقليمي لبوجدور أنه ومنذ بدايات الجائحة تمكن المغرب وبفضل الرؤية الملكية الحكيمة، من التخفيف من الآثار الصحية للأزمة وتداعياتها الإقتصادية والإجتماعية، مشددا على أن المعركة لم تنته بعد كما أشار إلى ذلك جلالة الملك في خطابه، لهذا فلابد من الحزم والصرامة وعدم التراخي والتساهل.

وأورد خيار أن الخطاب الملكي السامي كان خطابا متسما بالوضوح والواقعية حول الوضع الصحي وتطور الوباء، لأن الوضع غير سليم، وهي إشارة واضحة لضرورة تحمل المسؤولية من طرف المواطنين، لأن خيار العودة للحجر الصحي بكل تبعاته الإجتماعية والإقتصادية والنفسية بات أمرا واردا في ظل التراخي في التقيد بالتدابير الوقائية لوقف امتداد الوباء.

إلى ذلك، طالب خيار الجميع بتحمل المسؤولية التاريخية والمفصلية، مؤكدا أن المجلس الإقليمي لبوجدور بكل أعضائه ومكوناته منخرط تمام الإنخراط، ماديا ومعنويا، في كل المبادرات الهادفة إلى محاربة هذه الجائحة على مستوى الإقليم، إلى جانب السلطات الإقليمية، ومؤسسات المجتمع المدني وباقي الفاعلين للانخراط في مسار توعية وتحسيس المواطنين بأهمية التقيد بالتدابير الإحترازية.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...