دينامية مجلس المستشارين.. بن شماش يجري مباحثات مع وفود برلمانية من عدة دول لتعزيز وتوطيد التعاون

0 238

خصص حكيم بن شماش، رئيس مجلس المستشارين، أخيرا، سلسلة من الاستقبالات لوفود برلمانية تمثل عدة دول تجمعها والمغرب علاقات متميزة، حيث دشنت هذه اللقاءات انطلاقة جديدة لتعزيز الدينامية التي تشهدها العلاقات بين هذه البلدان والمملكة وتشجيع كل المبادرات الكفيلة بالنهوض بها في شتى المجالات، بالإضافة إلى تدارس إمكانية استثمار كل الفرص والامكانيات المتاحة لبلورة مشاريع وبرامج عمل ملموسة تساهم في تعزيز وتوطيد التعاون المؤسساتي البرلماني.

وفي هذا الصدد، أجرى بن شماش، اليوم الاثنين 18 مارس 2019 بمقر مجلس المستشارين، مباحثات مع وفد عن الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب برئاسة أمينها العام غسان غصن، تمحورت حول سبل تعزيز التعاون بين الجانبين، حيث دعا رئيس مجلس المستشارين، بهذه المناسبة، الاتحاد الدولي إلى مواصلة النضال من أجل مواجهة الجيل الجديد من التحديات التي تعرفها المنطقة، وخصوصا المرتبطة منه بتحقيق التنمية المستدامة، وترسيخ الأمن والاستقرار الاجتماعي ومكافحة التغيرات المناخية.

وشكل اللقاء مناسبة استعرض خلالها بن شماش خصوصية هندسة وتركيبة مجلس المستشارين في ظل الدستور الجديد للمملكة، المتسمة بتعدد وتنوع تمثيلية مختلف تعبيرات المجتمع، والدور الذي يمكن أن يلعبه المجلس من خلال مكونه النقابي النشيط في تعزيز ودعم العلاقات والشراكات مع مختلف الهيئات النقابية الدولية.

كما استقبل رئيس مجلس المستشارين، يوم الخميس 14 مارس 2019، وفدا برلمانيا من جمهورية الموزمبيق، على هامش مشاركته في أشغال الدورة 14 لمؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي المنعقد بالمغرب، حيث أعرب عن أمله في إرساء دعائم جديدة للعلاقات الثنائية بين البلدين، لاسيما وأن المغرب بفضل القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، يولي أهمية استراتيجية لعلاقات التعاون جنوب ـ جنوب بما يخدم المصالح الحيوية للقارة الافريقية على وجه الخصوص، في تحقيق التنمية المستدامة، وتعزيز السلم وترسيخ الامن والاستقرار، والتصدي للتغيرات المناخية.

إلى ذلك، أجرى بن شماش مباحثات مع رئيس مجلس الشورى لسلطنة عمان، الشيخ خالد بن هلال المعولي، والوفد المرافق له، حيث انصب اللقاء على مناقشة مستوى العلاقات الأخوية التي تجمع بين المملكة المغربية وسلطنة عمان وما يجمعهما من قواسم مشتركة وروابط ثقافية عميقة، وأهمية تعزيز الدينامية التي تشهدها العلاقات الثنائية بينهما، والارتقاء بها إلى مستوى متانة العلاقات الأخوية التي تربط بين قائدي البلدين، صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، وأخيه صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد.

من جهة أخرى، خصص رئيس مجلس المستشارين استقبالا لحسن كريم الكعبي، النائب الأول لرئيس مجلس النواب العراقي، وعدد من البرلمانيين العراقيين، إذ عبر بن شماش، في هذا السياق، عن ارتياحه لعودة الأمن والاستقرار إلى العراق، مؤكدا ثقته في أن القيادة العراقية الحالية قادرة على تجاوز التحديات، وكسب الرهانات، واستشراف آفاق المستقبل الواعد، مجددا التأكيد على رفض المغرب لكل أشكال التدخل الخارجي التي من شأنها المساس بوحدة وسيادة دولة العراق على أراضيها.

سارة الرمشي