رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية تقوم الاثنين المقبل بزيارة افتراضية للمغرب

0 170

تقوم رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية (بيرد)، السيدة أوديل رونو-باسو، بأول زيارة رسمية لها للمغرب يومي 24 و25 ماي الجاري، وذلك وفق صيغة افتراضية.

وأوضح البنك، في بلاغ له اليوم الجمعة، أن السيدة رونو-باسو ستلتقي، خلال هذه الزيارة، بعدد من أعضاء الحكومة، والفاعلين في القطاع الخاص، وفعاليات المجتمع المدني.

ونقل البلاغ عن السيدة رونو-باسو قولها، إن “البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية التزم بدعم الانتعاش الاقتصادي، والاندماج الإقليمي، وإمكانيات الاقتصاد الأخضر بالمغرب، وتعزيز تكافؤ الفرص، لاسيما من أجل مكافحة بطالة الشباب ومعالجة قضايا النوع الاجتماعي”.

وذكر المصدر ذاته، بأنه في 2020، كثف البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية من التزامه في البلاد، وذلك باستثمارات قدرها 750 مليون يورو.

وأضافت السيدة رونو-باسو “نتطلع إلى مواصلة تعزيز شراكتنا في إطار استراتيجية جديدة، تكمل خطة الإنعاش الاقتصادي لما بعد جائحة كوفيد-19، وكذا النموذج الجديد للتنمية الاقتصادية الذي يعكف عليه المغرب”.

وستناقش المسؤولة الأوروبية مع محاوريها المغاربة، التعافي لما بعد “كوفيد-19” واستثمارات البنك.

ويعد المغرب شريكا قديما للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، حيث أصبح بلدا للعمليات في العام 2012.

وحسب المصدر ذاته، فإن البنك استثمر حتى الآن أزيد من 3 ملايير يورو في المغرب، من خلال 73 مشروعا، ولديه في البلاد ثلاثة مكاتب بكل من الدار البيضاء وطنجة وأكادير.

ومع

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...