رئيسة فريق البام بمجلس جهة سوس تناقش مع الوزير المهدي بنسعيد غياب دور الشباب بتاملوكت والرقي بالشأن الثقافي الروداني

0 116

اغتنمت نادية الطالبي رئيسة فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس جهة سوس ماسة، فرصة لقاءها مع المهدي بنسعيد وزير الشباب والثقافة والتواصل لإطلاعه على النقص الكبير الذي يعاني منه إقليم تارودانت وضواحيه في الجانب الثقافي والإهمال الفني التراثي وانعدام لدور الشباب خصوصا على مستوى قيادة تامالوكت.

وقالت الطالبي بهذا الصدد: ” كان لي لقاء مع السيد الوزير، طرحت فيه المشاكل المتعلقة بالقطاع بإقليم تارودانت وخاصة بقيادة تامالوكت”.
واسترسلت رئيسة فريق البام بمجلس جهة سوس ماسة بتعبيرها على الخصاص المهول على مستوى دور الشباب بالجماعات التابعة لقيادة تامالوكت بإقليم تارودانت، وأيضا بخصوص الشأن الثقافي وبطاقة الفنان بالنسبة لفرق أحواش والفلكلور الأمازيغي.

كما أفادت نادية الطالبي في تصريح خصت به البوابة الرسمية للحزب، أن شساعة إقليم تارودانت الذي يضم 89 جماعة بالكاد يتوفر على عشر دور شباب، مع الإشارة إلى أن معظمها تظل بنايات تفتقر إلى التجهيزات والمرافق الضرورية لمواكبة اهتمامات شباب الجيل الصاعد، مضيفة بأنها دعت السيد الوزير إلى الإلتفات لهذا الإقليم وبرمجة مخطط للنهوض به على المستوى الثقافي والفني والرياضي.

من جانب آخر، أكدت الطالبي بالقول “سيكون لنا موعد آخر في القريب العاجل مع السيد وزير الشباب والثقافة والتواصل بمدينة تارودانت لرفع الملفات المطلبية لساكنة الإقليم”.

وجددت المتحدثة تأكيد سعيها الحثيث إلى مواصلة ترافعها على المنطقة، وستطرح ملفات مطالب أخرى لوزراء الحكومة في أقرب الآجال، وذلك التزاما منها بالعهد والوعود التي قدمتها للساكنة خلال حملتها الانتخابية.

يوسف العمادي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...