رئيس البلدية.. يجب أن يكون هناك انخراط ثنائي للمواطنين والمهنيين في تجويد خدمات سيارات الأجرة بالمضيق

0 230

تتواصل، اللقاءات التي يعقدها رئيس مجلس الجماعة الترابية المضيق، السيد إدريس لزعار، مع مختلف الفعاليات المهنية، النقابية، الجمعوية، بهدف مناقشة وتدارس واقع وإكراهات الأنشطة التي يمارسونها والمجالات التي يشتغلون فيها، وهي لقاءات الهدف منها الوصول إلى إيجاد الحلول وتحسين شروط الاشتغال وفق مقاربة تتأسس على مساهمة الجميع.

وفي هذا السياق، عقد لزعار، أمس الخميس 15 أبريل الجاري، لقاء مع المكتب النقابي لقطاع سيارات الأجرة الصنف الثاني التابع لنقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب.

وشكل اللقاء مناسبة جرى خلالها التطرق إلى مختلف المشاكل التي يطالب أرباب وسائقي سيارات الأجرة بإيجاد الحلول المناسبة لها، وخاصة ما يتعلق منها بالحواجز الإسمنتية المنتشرة في بعض الشوارع والممرات الطرقية، وكذا بعض الحفر الناتجة عن الأشغال التي تباشرها شركة التدبير المفوض لقطاع الماء والكهرباء والتطهير السائل وشركات الاتصالات.

وتجاوبا مع التساؤلات التي طرحها الحضور بهذا الشأن، أكد لزعار أن الفريق التقني لمصلحة الأشغال بجماعة المضيق انطلق منذ فترة في إنجاز العديد من الإصلاحات وإزالة الحواجز الإسمنتية التي، للأسف، يقوم بعض المواطنين بوضعها دون الحصول على التراخيص اللازمة. وفي نفس الإطار، شدد لزعار على ضرورة انخراط المواطنين في احترام الضوابط القانونية الجاري بها العمل، موجها كذلك نفس الدعوة إلى أرباب وسائقي سيارات الأجرة من أجل مزيد من الحرص على احترام علامات التشوير وخاصة بالقرب من المؤسسات التعليمية.

واعتبر لزعار أن شركة التدبير المفوض لقطاعات الماء والكهرباء والتطهير وكذا شركات الاتصالات، تتحمل مسؤولية كبيرة في تواجد بعض الحفر والنقط السوداء في بعض الشوارع والممرات الطرقية، وذلك لأنها تقوم بأشغالها دون إعادة الأمور إلى ما كانت عليه. وأشار المتحدث إلى أن جماعة المضيق، وحرصا منها على خدمة قضايا المدينة وانطلاقا من اختصاصاتها، فإنها راسلت الجهات المسؤولة لاتخاذ المتعين وإصلاح النقط السوداء المتواجدة ببعض الأحياء.

مــــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...