رئيس المجلس الإقليمي لشفشاون يطالب خلال دورته الإستثنائية بإحداث “نواة جامعية” بالإقليم

0 424

عقد المجلس الإقليمي لشفشاون دورة استثنائية، يوم الثلاثاء 30 أكتوبر، بقاعة الاجتماعات بالعمالة تحت رئاسة السيد عبدالرحيم بوعزة، و بحضور عامل الإقليم السيد محمد علمي ودان، وأعضاء المجلس والأطر الإدارية وهيئات مدنية.

وأوضح، رئيس المجلس الإقليمي خلال الدورة الاستثنائية، أن المجال الترابي لشفشاون من الأقاليم القروية التي يطرح فيها بإلحاح رهان تحسين مؤشرات التنمية البشرية، وذلك بالتمكين من الولوج إلى الخدمات الاجتماعية الأساسية وعلى رأسها الخدمات “المدرسية”.

وأضاف، أنه على صعيد قطاع التعليم يسجل الإقليم تأخرا واضحا، رغم المجهودات المبذولة، بسبب النقص في التجهيزات والمعدات والموارد البشرية، والخصاص في الخدمات المدرسية كالإيواء والإطعام والنقل بالمقارنة مع الأقاليم الأخرى سواء على الصعيد الوطني أو على مستوى الجهة بشكل خاص؛ مما ينعكس على جودة التعليم والنتائج المحصل عليها من طرف التلاميذ، ويؤثر في الأرقام المسجلة بالنسبة للهدر المدرسي والتي تبقى مرتفعة في السلك الثانوي.

وفي نفس السياق، دعا عبدالرحيم بوعزة المجلس إلى رفع ملتمس إحداث “نواة جامعية” بالإقليم، وهي الدعوة التي رحب بها أعضاء المجلس بالإجماع، لما للإقليم من إشعاع ثقافي وعلمي ومدني يجعله قادرا على احتضان هذه النواة.

للإشارة، بالنسبة لمشروع “ميزانية الإقليم لسنة 2019” الذي كان مدرجا ضمن جدول أعمال المجلس في هذه الدورة، أبرز عبدالرحيم بوعزة أن هذه الميزانية المقدرة بما يناهز 39 مليون درهم متواضعة بالنظر إلى حاجيات الإقليم ومتطلبات ساكنته بسبب ضعف الموارد الذاتية، وهي لاتكاد تغطي مصاريف التسيير الضرورية.

متابعة: الشيخ الوالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...