رهانات الإصلاح السياسي والمؤسساتي ومالية 2019 من أبرز اهتمامات الافتتاحيات

0 414

انصب اهتمام افتتاحيات الصحف الوطنية الصادرة اليوم الثلاثاء على مواضيع راهنة، في مقدمتها مشروع قانون المالية برسم سنة 2019، ورهانات الإصلاح السياسي والمؤسساتي.

وهكذا، تطرقت يومية (أوجوردوي لوماروك) لمشروع القانون المالي 2019، الذي صادق عليه مجلس المستشارين، حيث كتبت أنه سيتم انتظار رد فعل النواب البرلمانيين بخصوص التعديل المتعلق بفرض ضريبة على المشروبات السكرية، بالنظر إلى أن النواب كانوا هم المبادرين إلى هذه الضريبة في القراءة الأولى، متسائلة عما إذا كان أعضاء مجلس النواب سيتبنون التعديل الذي أدخله المستشارون البرلمانيون، أو سيعتمدون التعديل كما جاء في القراءة الأولى.

وأشارت إلى أن المصادقة على مشروع القانون المالي 2019 هي مسألة وقت فقط، بالنظر إلى أن العمل الكبير تم إنجازه خلال القراءة الأولى.

وبالعودة إلى رهانات الإصلاح السياسي والمؤسساتي بالمغرب، أكدت يومية (لوبينيون) على ضرورة الخروج من “منطق الارتجالية والمقاربات الشعبوية التي باتت تطبع العمل الحكومي”، والاتجاه نحو تدبير مندمج ينعكس إيجابا على السياسات العمومية ويضع المواطن كعنصر محوري.

وأبرزت أنه يجب العمل على إعادة تأهيل الشأن العمومي وإصلاح المؤسسات التمثيلية على الصعيدين الوطني والمحلي وتأهيل الأحزاب السياسية من خلال مراجعة قوانينها التنظيمية، حتى يتسنى لها الاضطلاع بأدوارها كاملة في مجال التأطير، موضحة أن الهدف من وراء كل هذا هو مصداقية العمل السياسي وتكريس سياسة احترام الالتزامات والعهود.

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...