زكية المريني: صندوق تشجيع تمثيلية النساء قد ساهم في تعزيز القدرات ودعم المرشحات للانتخابات

0 464

أكدت زكية المريني، ممثلة حزب الأصالة والمعاصرة باللجنة المكلفة بتفعيل صندوق الدعم المخصص لتشجيع تمثيلية النساء، بأن الاجتماع الذي عقدته اللجنة خلال هذا الأسبوع، بمقر وزارة الداخلية بالرباط، قد خصص لدراسة سبل تعزيز تمثيلية المرأة من خلال تحسين ولوجها إلى مختلف المؤسسات وتسهيل اندماجها في الحياة الانتخابية .

وأفادت المريني في تصريح لــ”بـــام.ما” بأن صندوق الدعم المخصص لتشجيع تمثيلية النساء، قد أنشيء سنة 2009 بتوجيهات ملكية سامية، وهو آلية تروم لتعزيز قدرات المرأة لتسهيل اندماجها في الحياة السياسية والانتخابية الوطنية، وتتألف من ممثلين عن القطاعات الحكومية والأحزاب السياسية والمجتمع المدني.

وذكرت المريني بأن الصندوق قد أنشأته وزارة الداخلية وتدبره اللجنة المكلفة بتفعيل صندوق الدعم المخصص لتشجيع تمثيلية النساء، بحيث تجتمع مرتين أو أكثر في السنة من أجل تحديد المعايير التي سيتم بها اختيار الجمعيات التي سيدعمها الصندوق، وكذلك الوثائق التي ستكون مرفقة بالملف، بالإضافة إلى أنها تقوم بتقييم عملها السابق وتضع برنامجا لتتبع المشاريع التي تم إطلاقها بالأقاليم، معلنة أن اللجنة ستحرص على اختيار الجمعيات التي ستعمل على تقديم تكوينات للنساء وتساعدهم في التدبير واختيار المرشحات خلال الانتخابات المقبلة.

وأشارت ممثلة حزب الأصالة والمعاصرة في اللجنة، إلى أن اللجنة تعمل على زيادة عدد النساء في المؤسسات التمثيلية في المملكة من خلال دراسة شروط ووسائل تمويل المشاريع التي تحملها الأحزاب السياسية والجمعيات الناشطة في مجال حقوق المرأة.

وأبرزت زكية المريني أن الهدف من هذه المشاريع هو تعزيز القدرات ودعم المرشحات للانتخابات، مشيرة إلى أن دور اللجنة يتمثل في فحص ملفات هذه المؤسسات والأحزاب السياسية، ومراقبة عملها بهدف تحسين تمثيلية المرأة وتحقيق المساواة.

وذكرت بأن اللجنة أعدت في الماضي سلسلة من التكوينات الرامية إلى تسهيل اندماج النساء المنتخبات، مع تعميم هذا الدعم على جميع مناطق المغرب من أجل تمكين جميع النساء من التمتع بحق المشاركة في الحياة السياسية .

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...