سمير كودار: مجلس جهة مراكش بصدد تدشين مرحلة جديدة من عمر المسار التنموي للجهة

0 84

قال سمير كودار، رئيس جهة مراكش آسفي، “إن المجلس اليوم بصدد تدشين مرحلة جديدة من عمر المسار التنموي للجهة، وهي محطة مفصلية بمثابة تمرين تشاركي يؤسس لإصدار أهم وثيقة مرجعية للتهيئة المجالية لمجموع التراب الجهوي”.

واعتبر كودار، خلال اجتماع عقده بمدينة آسفي ضمن سلسلة اللقاءات التشاورية المتعلقة بإنجاز التصميم الجهوي لإعداد التراب لجهة مراكش آسفي، أن وثيقة التهيئة المجالية وثيقة تنموية بامتياز تتعلق بإعداد التراب، والذي يندرج ضمن الاختصاصات الذاتية لمجلس الجهة، والذي يكرسه المرسوم رقم 583-17-2 الصادر بتاريخ 7 محرم 1439 الموافق 28 سبتمبر 2017، بتحديد مسطرة إعداد التصميم الجهوي لإعداد التراب وتحيينه وتقييمه.

وذكر رئيس الجهة، في ذات الاجتماع، بمسار إعداد التصميم ومراحله بدءا بالتشخيص الاستراتيجي الترابي، مروروا بمرحلة الإطار العام للتنمية المندمجة لمجالات الجهة وتقرير التصميم الجهوي لإعداد التراب، وصولا إلى ميثاق التهيئة والتنمية المجالية للجهة، مؤكدا أن هذه الوثيقة ستكون أساس البرامج الجهوية للتنمية خلال السنوات القادمة.

كما قدم، خلال اللقاء، مدير مكتب الدراسات عرضا ذكر فيه بمراحل الدراسة والمرجعيات القانونية والمؤسساتية لإعداد التصميم، والمؤهلات والتحديات الإستراتيجية بالجهة، ومجالات المشاريع والإطار العام للتنمية الجهوية المستدامة والمنسجمة للمجالات القروية والحضرية، وكذا المشاريع المهيكلة المقترحة، فضلا عن خريطة التصميم الجهوي لإعداد التراب والتأثيرات المتوقعة للمشاريع والتجهيزات المقترحة، والتدابير والإجراءات المرافقة لإنجاح ورش التنمية بالجهة وآليات تفعيل البرنامج.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...