صحيفة “لاراثون” الإسبانية … الغطرسة الأوروبية لن تساعد في حل الأزمة مع المغرب

0 240


قال مدير اليومية الإسبانية “لاراثون”، فرانسيسكو مارهويندا، إن “الغطرسة الأوروبية” لبعض وسائل الإعلام والسياسيين الإسبان الذين يهاجمون المغرب، ليست المسار الصحيح لحل الأزمة مع “دولة حليفة”.

وكشف مارهويندا، في مقال رأي نشر، أمس الجمعة، أن موقف بعض السياسيين والمحللين والصحفيين “الذين ينتقدون المغرب بغطرسة أوروبية، “لا يساعد في تجاوز الأزمة الحالية مع المملكة”.

وأكد مدير “لاراثون”، على أن “الاستبعاد الممنهج لدولة حليفة، تحتل مكانة أساسية بالنسبة لمصالحنا، لا يبدو استراتيجية مناسبة للتغلب على الأزمة”، معتبرا أن هذا “النزاع يتطلب الحكمة والحزم”.

وعبر عن أسفه لكون بعض الأوساط الإعلامية والسياسية الإسبانية “لم تستخلص الدروس من أخطاء الماضي.

وأبرز ذات المتحدث، أن “سوء إدارة هذا التجاوز السياسي وهذا التصرف غير مفهوم والمثير للجدل، المتمثل في استقبال زعيم جبهة +البوليساريو+ أثار أزمة دبلوماسية خطيرة” مع المغرب.

من جهة أخرى، سلط الإعلامي الإسباني الضوء على دور المملكة المغربية الحاسم في تدبير تدفقات الهجرة، بما يخدم مصالح كل من إسبانيا والاتحاد الأوروبي.

الشيخ الوالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...