عثمون يطالب الحكومة بخلق آلية فعلية بين الدبلوماسية الرسمية وبين الدبلوماسية البرلمانية

0 94

تعتبر الدبلوماسية الموازية آلية فعالة وضرورية لا يمكن الاستهانة بها أو الاستغناء عنها في دعم ومؤازرة الدبلوماسية الرسمية على كافة المستويات، خصوصا أنها تساهم بأشكال عدة في التعريف الكامل بالقضايا الوطنية في إطار علاقاتها مع منظمات المجتمع المدني والسياسي داخل الحدود وخارجها.

هذا الرأي ترافع عنه بقوة داخل قبة البرلمان النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة عبد الرحيم عثمون، خلال جلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة يوم الاثنين 3 دجنبر بمجلس النواب، مؤكدا أن الحكومة مطالبة اليوم بنهج سياسة واضحة المعالم للتنسيق والتعامل مع مختلف مكونات الدبلوماسية الموازية.

وفِي معرض مداخلته قال عثمون “ما نتطلع إليه في فريق الأصالة والمعاصرة هو دبلوماسية برلمانية شاملة، دبلوماسية حزبية ومدنية وثقافية وإعلامية واقتصادية”، مضيفا “ما نطمح إليه أيضا هو دبلوماسية موازية فاعلة لا تقل تأثيرا عن الدبلوماسية الحكومية الرسمية، دبلوماسية كاملة وليست مكملة”.

“ما نحتاجه اليوم هو الاشتغال وفق رؤية واحدة وموحدة، والتي لا يمكن أن تكون رؤية ناجحة دون تنسيق متعدد الجهات والتخصصات بين مختلف الفاعلين والدبلوماسيين الرسميين وغير الرسميين”، موضحا “نطالب الحكومة بخلق آلية فعلية وأفقية بين الدبلوماسية الرسمية الحكومية وبين الدبلوماسية البرلمانية، تكون مهمتها المواكبة والتنسيق والتشاور المستمر حول استراتيجيات تمثيل النواب في الخارج”.

سارة الرمشي