عزاوي: الحاجة أصبحت ملحة إلى نقل عمومي بالقنيطرة تتوفر فيه أدنى الشروط الممكنة

0 273

إن النقل الحضري يعد من القطاعات الحيوية بالنسبة إلى عموم المستهلكين، ويمثل أهمية بالغة باقتصاديات جميع البلدان في عصرنا الراهن، غير أن وضعية النقل الحضري بمدينة القنيطرة لطالما شكلت محط استنكار جل الساكنة المحلية لأنه لا يستجيب لمتطلباتهم في أدنى الشروط الممكنة.

وتفاعلا مع احتجاجات الساكنة ضد وضعية قطاع النقل بالقنيطرة، وجهت ابتسام عزاوي، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، سؤالا كتابيا إلى وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء حول التدابير والإجراءات التي تعتزم الوزارة الوصية اتخاذها لتحسين وضعية النقل الحضري بالمدينة.

وأكدت عزاوي، في ذات المراسلة، أن مدينة القنيطرة تعيش وضعية نقل كارثية، خاصة فيما يتعلق بقطاع الحافلات، نظرا لاستفحال أزمته، إلى درجة لم يعد معها هذا القطاع يستجيب لمتطلبات الساكنة المحلية، وأصبحت فيه الحاجة ملحة إلى نقل عمومي تتوفر فيه أدنى شروط الراحة والخدمة.

سارة الرمشي