عز الدين عداد ينبري لتوضيح موقف حزب الأصالة والمعاصرة من قانون 22.20 المثير للجدل

0 488

بادر عز الدين عداد القيادي الشاب لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة فاس مكناس، إلى انتهاز فرصة مشاركته في الندوة الرقمية المنظمة من طرف مقهى ”فينكم ”، ليبسط موقف حزب الجرار من مشروع القانون 22.20 المثير للجدل.

ووصف عز الدين عداد الذي يشغل صفة نائب الرئيس الجهوي لمنظمة الشباب بجهة فاس مكناس، هذا المشروع بـ” محاولة لخداع الشعب المغربي”، واستطرد نقده لنصوص المشروع قائلا:” تقدم السيد وزير العدل بمشروع قانون يضرب في العمق أحد الحقوق الأساسية للإنسان وهي حرية الرأي والتعبير، وهو حق يكفله الدستور المغربي في وثيقته الأخيرة الصادرة سنة 2011”.

كما توقف الناشط السياسي البامي عند توقيت الإعلان عن هذا المشروع بقوله ”أنه في الوقت الذي يعرف فيه المغرب اجماع وطني حول التدابير الاستباقية التي أطلقها صاحب الجلالة فيما يخص جائحة كورنا، والمتمثلة أساسا في الحفاظ على الصحة البدنية للمواطنين والمواطنات”، مضيفا:” وهو ذات التوقيت الذي أبان فيه المغاربة عن التزام وانضباط كبير واحترام لتعليمات الحجر الصحي”.

بالموازاة مع ذلك، استحضر عز الدين موقف السيد الأمين العام للحزب السيد عبد اللطيف وهبي، مشيرا إلى أنه كان سباقًا للرفض في بيان 27 أبريل 2020، الذي أعلن فيه تصدينا كحزب وطني حداثي لكل ما من شأنه المس بالمكتسبات الحقوقية والحريات التي حققتها بلادنا عبر عقود من التضحيات.

إلى ذلك، احال عز الدين عداد المشاركين في نقاش مقهى” فينكم”، ومتابعي البرنامج على تدوينات ومقالات رأي مجموعة من الأطر الحزبية التي أصدرت مجموعة من المقالات الرافضة للظرفية والصيغة التي جاء فيها مشروع القانون المشئوم.

يوسف العمادي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...