غياث يثير أزمة مؤسسات الرعاية الاجتماعية بإقليم سطات ويدعو الحكومة للتدخل العاجل

0 256

وجه محمد غياث، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، سؤالا كتابيا إلى وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، حول الأزمة المالية التي تعيشها مؤسسات الرعاية الاجتماعية بإقليم سطات، مطالبا الوزارة باتخاذ إجراءات مستعجلة من أجل صرف المنح السنوية لمؤسسات الرعاية الاجتماعية بإقليم سطات.

وذكر غياث، في ذات المراسلة، أن نشر القانون رقم 14.05 المتعلق بشروط فتح مؤسسات الرعاية الاجتماعية وتدبيرها في الجريدة الرسمية، وإصدار نصوصه التشريعية سنتي 2006 و2007، شكل لبنة في مسار إعادة الاعتبار للأدوار الأساسية التي تم من أجلها إحداث هذا الصنف من المؤسسات ذات الصبغة الاجتماعية.

وأكد النائب البرلماني، أن هذه المؤسسات مازالت تصطدم بمنطق في التدبير يعيق نهوضها بأدوارها على الوجه الأمثل، ومن ذلك ما تعيش على وقعه مؤسسات الرعاية الاجتماعية في إقليم سطات، حيث تتخبط في أزمة مالية خانقة منذ مدة ليست بالقليلة، وذلك نتيجة عدم توصلها بالمنح السنوية المخصصة لها، الأمر الذي ينعكس سلبا على الحقوق الاجتماعية للأعوان والمستخدمين، الذين لم تصرف أجورهم منذ مدة تجاوزت سبعة أشهر.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...