فائق يطالب الحكومة بتحديث الشبكة الطرقية للتقليل من أرقام حوادث السير

0 82

نقل النائب البرلماني عبد الحق فائق، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، لوزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، إشكالية الطرق الغير المصنفة وصيانة الطرق التي تشكل عائقاً كبيراً أما ساكنة مجموعة من أقاليم المملكة.

وتوقف النائب البرلماني في مداخلة له، خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي عقدت اليوم الاثنين 28 يونيو 2021، بمجلس النواب، عند إقليم الرحامنة كنموذج، ملفتا انتباه الوزير إلى الطريق الإقليمية رقم 2107 الرابطة بين صخور الرحامنة وسيدي غانم، التي تم إصلاح جزء منها، انطلاقا من مركز صخور الرحامنة إلى حدود النقطة الكيلومترية 20 بدوار سيدي غانم، ولكن مازال مقطع طرقي انطلاقا من مركز صخور الرحامنة على طول 1500 متر، يشكل عائق كبير أمام الساكنة لأنه أصبح في حالة متهالكة بسبب استثنائه من الصفقة التي قامت بها الوزارة بالإقليم.

كما تطرق النائب فائق، للمقطع الطرقي المتهالك الذي يستحيل التنقل به وهو النقطة الكيلومترية 20 الى حدود ملتقي الطريق الجهوية 314 التي تربط بين جماعة سيدي غانم و جماعة بلعوان باقليم سيدي بنور، وأيضا الطريق الإقليمية 2103 التي تربط أربع جماعات وستستفيد منها 30 ألف من الساكنة.

وبالإضافة الى ذلك، سائل النائب فائق الوزير عن الطريق الجهوية 206 الرابطة بين بوشان واليوسفية الغير المرقمة، التي سيكون لها دور كبير في فك العزلة بالمنطقة.

واعتبر النائب فائق، أن تكلفة صيانة الشبكة الطرقية سنويا التي تبلغ 3 مليار درهم، غير كافية لصيانة الطرق المتهالكة ببلادنا، حيث تبقى بعض الطرق في المغرب في وضعية غير لائقة وتتسبب في الكثير من حوادث السير .

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...