فاطمة الزهراء المنصوري تدعو عضوات وأعضاء المجلس الوطني للمزيد من الوحدة والتلاحم من أجل بناء تنظيم حزبي محكم

0 426

دعت؛ رئيسة المجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة، فاطمة الزهراء المنصوري؛ مناضلات ومناضلي الحزب للمزيد من الوحدة والتلاحم من أجل التداول بكل جرأة وشفافية في الأداء السياسي للحزب، بهدف الخروج بحلول ناجعة لتقوية التنظيمات الحزبية.

وأكدت المنصوري، في كلمة لها عن بعد خلال الجلسة الافتتاحية للدورة السادسة والعشرين للمجلس الوطني للحزب، المنعقدة اليوم السبت 28 ماي 2022، على ضرورة وضع خطة عمل محكمة للمجلس تروم استكمال الهياكل التنظيمية، واستقطاب أطر ونخب وفعاليات مسؤولة وملتزمة، بالإضافة إلى الإبداع في خلق تصوارت وبرامج تتماشى مع انتظارات المواطنين.

وقالت رئيسة المجلس الوطني، إن مناضلات ومناضلي الحزب أنهوا المؤتمر الأخير موحدين ومنسجمين، مبرزة أن الجميع عاقد العزم على الاستمرار في تشكيل باقي الأجهزة التنظيمية وفق الروح التعاونية التي ستزيد الحزب قوة.

وأضافت المنصوري، أن الهدف من عقد هذه الدورة هو استكمال الأجهزة التنظيمية وتحيين هيكلة الحزب في الفروع المحلية والجهوية، مضيفة “التحدي اليوم هو استقطاب النخب الجديدة والعمل على إعادة بناء قطاعاتنا في المرأة والشباب وفي العمل الجمعوي”، مبرزة “إننا مقبلون على عمل كبير، فالحزب لا يمكن أن يتطور إلا من خلال حياة تنظيمية في المقرات، ومن خلال قطاعاته النشيطة”.

وأبرزت المتحدثة ذاتها، أن هذه الدورة تنعقد في ظل ظروف وإكراهات اقتصادية واجتماعية صعبة تمر منها المملكة المغربية، كما باقي دول العالم، نتيجة انعكاسات الأحداث والتوترات الدولية وتأثيرها على الوضع الدولي والوطني، مؤكدة أن المغرب أثبت خلال تدبيره لفترة الجائحة أن له من الإمكانيات الكثيرة بتجاوز الأزمات، بفضل القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

سارة الرمشي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.