فراج والسليماني يقفان على الوضعية المزرية لسوق السمك بفاس ومعاناة التجار

0 287

قام محمد السليماني الأمين العام الاقليمي للبام بفاس والمستشار الجماعي، يوم السبت 19 أكتوبر 2019، إلى جانب النائبة البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة ثورية فراج بزيارة تفقدية ميدانية لسوق السمك بفاس، وذلك لمعاينة عن قرب الوضعية المزرية لأحد أهم المرافق العمومية التابعة للجماعة الحضرية، وذلك بحضور عدد من تجار السمك.

ووقف كل من فراج والسليماني خلال الزيارة لسوق السمك بفاس على غياب أبسط الشروط والمعايير التي يتطلبها هذا المرفق العمومي، إذ تنعدم فيه النظافة، ويفتقر للصرف الصحي، والماء الصالح للشرب والإنارة، إضافة إلى عدم توفره على هيكلة هندسية مناسبة، وغياب أدنى المواصفات والمعايير الصحية المراعية لمتطلبات سوق السمك من قبيل مخزن للتبريد ومكان لصنع الثلج، وأماكن نظيفة مخصصة لعرض الأسماك، وتجنب تعرضها لأشعة الشمس.

وفي الإطار ذاته، استمع القياديان الباميان لمعاناة تجار السمك ومشاكلهم اليومية، خاصة في ظل غياب أية مبادرة عملية لحلها رغم عقدهم لسلسلة من اللقاءات مع المسؤولين بالمجلس الجماعي لفاس، إضافة إلى استعراض تجار السمك لعدد من المعيقات والعراقيل الإدارية، التي تحول دون اتخاذ مبادرات على مستوى تسيير واصلاح بعض مرافق سوق السمك.

إلى ذلك، التمس تجار سوق السمك من المستشار الجماعي والأمين العام الإقليمي محمد السليماني والبرلمانية ثورية فراج رفع مطالبهم إلى الجهات المعنية محليا ومركزيا، إذ تتمحور هذه المطالب حول اتخاذ مبادرات واجراءات وتدابير عملية ومستعجلة لاصلاح سوق السمك ليصبح نموذجيا على غرار أسواق السمك النموذجية، التي شيدت بعدد من المدن الكبرى.

إبراهيم الصبار