فرح تطالب الحكومة بإعادة النظر في البرامج الاجتماعية الموجهة الشباب

0 121

أكدت عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، السيدة عائشة فرح، أن البرامج الاجتماعية الموجهة لفائدة الشباب التي أطلقت لحدود الآن، أثبتت التجربة أن تطبيقها مازال يواجه تحديات كبيرة، تبدأ من طريقة الاستهداف، وتنتهي عند المردودية المرجوة.

واعتبرت فرح في مداخلة لها خلال جلسة الأسئلة الشفوية المنعقدة يومه الإثنين 12 يوليوز الجاري، أن ما حدث مؤخرا بمعبر سبتة المحتلة، يبين حجم البؤس والتشاؤم الذي يعيشه شبابنا، الذي أصبح يفضل ركوب قوارب الموت على البقاء في وطنه.

وأفادت فرح أن 29 في المائة من شبابنا المتراوحة أعمارهم ما بين 15 و24 سنة، لا يعملون ولا يدرسون ولا يتابعون أي تكوين، وأن 270 ألف من الفئة العمرية المتراوحة أعمارهم ما بين 15 و34 سنة يغادر الدراسة سنويا، كما أن نسبة بطالة الشباب تصل إلى 20 في المائة في المعدل الوطني. ومما سبق ذكره، شددت المتحدثة على ضرورة إعادة النظر في الاستراتيجيات الموجهة الشباب ليواكبها عمل في الميدان وعمل يستجيب لتطلعات وطموحات هذه الفئة.

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...