فريق “البام” بلجنة الداخلية ينتقد الحيف وعدم المساواة في توزيع ميزانية وزارة الداخلية على الجهات والأقاليم

0 438

أثار فريق حزب الأصالة والمعاصرة بلجنة الداخلية بمجلس النواب نقاطا جد مهمة خلال المناقشة العامة للميزانية الفرعية لوزارة الداخلية برسم سنة 2019، مبرزين أن مناقشة ميزانية هذه السنة ستكون بطريقة جديدة بالموازاة مع التصور الجديد للاشتغال المستقبلي والبناء الجديد الذي يتطلب حكامة جيدة.

وشدد أعضاء الفريق على ضرورة محاربة الاختلال الذي يعرفه المجال الحضري والقروي وذلك بالتنسيق وتنظيم لقاءات بين وزارة الداخلية ووزارة السكنى والتعمير، لحل جميع المشاكل التي تعترض القطاع بالنظر للدور المهم الذي تلعبه وزارة الداخلية في الرفع من ثقافة المواطن.

وانتقد نواب “البام” الحيف وعدم المساواة الذي يطال توزيع الميزانية على الجهات والأقاليم، موضحين أن مدنا ترصد لها وسائل وإمكانيات مهمة جدا فيما تفتقد باقي المدن إلى أبسط هذه الوسائل.

كما أثار فريق الأصالة والمعاصرة مشكل البنية والذي ترتكز عليه جل المدن والقرى على حد سواء، حيث يعرف مستوى متدني وهشاشة بكل المقاييس، مطالبين بمزيد من الدعم وفك العزلة عن المناطق النائية التي تعيش مأساة حقيقية بسبب الأمطار والتي تزيد من تفاقم الأوضاع.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...