فريق “البام” بمجلس المستشارين يستقبل أعضاء إئتلاف المناصفة دابا

0 236

عقد فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين، اليوم الثلاثاء 10 نونبر 2020، لقاء مع أعضاء ائتلاف “المناصفة دابا”، من أجل الإطلاع على مضامين العريضة التي سيوجهها الائتلاف إلى مجلس النواب.

وحضر هذا اللقاء، إلى جانب رئيس الفريق عادل بركات، كل من محمد الحمامي وعبد الرحيم الكاميلي والحو المربوح وعبد الإله المهاجري وحميد قميزة، أعضاء فريق البام بمجلس المستشارين.

وفي هذا الصدد، أكد الحبيب بلكوش، عضو ائتلاف المناصفة دابا، أن الائتلاف باشر جمع توقيعات مبادرة “تفعيل المناصفة الدستورية الفعلية في أفق 2030″، مبرزا أن هذه المبادرة أطلقت دينامية موسعة من أجل تحقيق المناصفة، وذلك بضمها مختلف أطياف المجتمع المغربي.

وأوضح بلكوش، أن الائتلاف ومن خلال هذه العريضة يهدف إلى تعزيز حضور المرأة على الساحة الوطنية في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية، وفق ما جاء في الفصل 19 من الدستور، وكذا تسريع عملية بناء المغرب الديمقراطي، فضلا عن وضع قانون إطار يحدد قواعد المساواة والمناصفة بين الرجال والنساء، وتقوية وظيفة البرلمان في مراقبة التطبيق الفوري للنصوص القانونية المتعلقة بتمثيلية النساء في جميع المجالات.

من جهتها، أشارت وفاء حجي، منسقة الائتلاف، إلى أن أعضاء المبادرة سيوجهون العريضة إلى رئيس مجلس النواب، وفق ما يتيحه الفصل 15 من الدستور، كما سيتم إعداد “كتاب أبيض” يرصد أوجه المناصفة في المجال السياسي والمؤسساتي، من خلال القيام بمسح شامل للنصوص التشريعية المعنية بموضوع تمثيلية المرأة في هيئات ومؤسسات صنع القرار على المستوى الوطني والمحلي، وتقديم مقترحات تروم إدخال تعديلات عليها بما يحقق المساواة والمناصفة بين الرجال والنساء.

من جهتها ذكرت خديجة الكور، عضو ائتلاف “المناصفة دابا”، أن العريضة هي وثيقة لجميع المغاربة، وتروم بالأساس استدراك النقص الحاصل في ترسانة حماية المناصفة، رغم إقرارها في دستور 2011، مبرزة أن التوقيعات التي سيتم جمعها ستسمح بتقديم مشروع المناصفة إلى مجلس النواب، من أجل تنزيل المناصفة في إطار قانون خاص قائم على منهجية مندمجة لحقوق النساء، بحيث يكون تطبيقه من مسؤولية جميع الهيئات العمومية والخاصة: الدولة والجماعات الترابية والمؤسسات العمومية الوطنية والمحلية والشركات، وفق ما نصت عليه الفقرة الأولى من الفصل التاسع عشر (19) من الدستور.

وقالت الكور، إن “الائتلاف دعا إلى ضرورة الاهتمام بهذا الموضوع، وذلك في لقاءاته برئيس الحكومة ورئيس مجلس النواب ورئيس اللجنة الملكية للنموذج التنموي الجديد”، مشيرة إلى أن المشروع الحالي سيمكن من توسيع دائرة الثقة بين جميع الفعاليات، كما سيكون عاملا أساسيا في إفراز نخب جديدة.

وتضم لائحة العريضة أسماء عديدة، أبرزها: عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، ونبيل بنعبدالله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، بالإضافة إلى كل من عبد القادر الزاير، ولطيفة أحرار، ونزهة كسوس، ومحمد عبد الوهاب رفيقي وأسماء المرابط.

وكان عبد اللطيف وهبي قد استقبل، أخيرا، أعضاء الائتلاف حيث جدد التأكيد على أن البام سيعمل بمختلف واجهاته التنظيمية والسياسية والتشريعية، على الترافع على مضامين “الكتاب الأبيض من أجل المناصفة في المجال السياسي والمؤسساتي” الذي اشتغل عليه ائتلاف “المناصفة دبا”، مشددا على ضرورة دعم مطالب الحركة النسائية الرامية إلى تقوية وتعزيز المؤسسات من خلال تجويد مضامين القوانين والنصوص التشريعية بما يسمح بولوج أمثل للمرأة إلى الحياة العامة والسياسية وممارسة دورها في تدبير الشأن العام.
يشار إلى أن ائتلاف “المناصفة دابا” مبادرة مدنية واسعة مشكلة من عدد جمعيات الدفاع عن حقوق النساء والإنسان والقيادات الحزبية والنقابية وجمعيات المجتمع المدني والأساتذة وإعلاميين، ويروم تحقيق المناصفة بين الجنسين.

سارة الرمشي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...