فريق “البام” بمجلس المستشارين يصوت بالإيجاب على مشروع القانون المتعلق بالخدمة العسكرية

0 94

صوت فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس المستشارين بالإيجاب على مشروع قانون رقم 44.18 المتعلق بالخدمة العسكرية (كما وافق عليه مجلس النواب)، وذلك خلال جلسة تشريعية عقدها المجلس يوم الثلاثاء 8 يناير 2018، للدراسة والتصويت على مشاريع القوانين الجاهزة.

وأكد الفريق البامي، في مداخلة له خلال مناقشة مشروع القانون، أن هذا الأخير يندرج في سياق التجسيد العميق لمنطوق الفصل 38 من الدستور، الذي ينص على مساهمة المواطنين والمواطنات في الدفاع عن الوطن ووحدته الترابية اتجاه أي عدوان أو تهديد وذلك عبر إعمال مبدأ المساواة بين المواطنات والمواطنين في أداء الخدمة العسكرية.

واعتبر الفريق أن هذا المشروع، قيد الدراسة والتصويت، يرمي إلى إذكاء روح الانتماء للوطن وتعزيز روح التضحية ونكران الذات والاعتماد على النفس لدى الشباب المغربي واستعدادهم الدائم للدفاع عن حوزة الوطن ووحدته الترابية والذوذ عن استقلاله ووحدته، فضلا عن تعزيز التماسك الوطني والتمازج الاجتماعي وفتح فرص اندماج الشباب في الحياة المهنية والاجتماعية، عبر منح المجندين تكوينا عسكريا ومهنيا وتربيتهم على التحلي بالانضباط والشجاعة وتقوية روح المسؤولية واحترام المؤسسات وتنظيم الوقت واستثماره.

هذه الأهداف وغيرها، يؤكد الفريق، أنها ستساهم لامحالة في التعريف بالأدوار النبيلة والعظيمة التي تضطلع بها قواتنا المسلحة الملكية الباسلة ومساهمتها المتميزة على المستوى الدولي في عمليات حفظ السلم والأمن العالميين وعمليات الإنقاذ والإغاثة وفك العزلة والمساعدة الإنسانية لفائدة سكان المناطق النائية والمنكوبة، إضافة إلى مواجهة الكوارث الطبيعية وغيرها.

ولم يفوت فريق “البام” فرصة التعبير عن الشكر والامتنان إلى القوات المسلحة الملكية وعلى رأسها القائد الأعلى جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده على ما بذله ويبذله من مجهودات وأدوار بارزة في صيانة الوحدة الوطنية، لتظل مصدر فخر وطني وحاجزا منيعا تنكسر أمامه كل المخططات للإضرار بوحدتنا الترابية.

سارة الرمشي