فريق البام يرفع ملتمسا لتسمية هذه الدورة التشريعية بالدورة التضامنية مع الشعب الفلسطيني

0 219

رفع فريق الأصالة والمعاصرة ملتمسا إلى رئاسة مجلس النواب من أجل تسمية هذه الدورة التشريعية الربيعية، بالدورة التضامنية مع الشعب الفلسطيني.

وعبر محمد أبودرار، رئيس فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، في كلمة ألقاها خلال جلسة الأسئلة الشفوية التي عقدت اليوم الاثنين 6 ماي، بمجلس النواب، عن إدانة فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، مواصلة إسرائيل تمردها على قرارات المجتمع الدولي الخاصة بالقضية الفلسطينية وعلى إرادة المجتمع الدولي ورفضها الانصياع لمتطلبات عملية السلام.

وقال أبودرار في كلمته بإسم الفريق النيابي، “تقام هذه الوقفة التضامنية مع الشعب الفلسطيني في هذا اليوم الأول من شهر رمضان بالمنطقة، والذي تزداد فيه معاناة أفراده وجماعاته، في وقت يشهد مزيدا من الاضطراب والقلاقل والمعاناة الشديدة”. وأضاف رئيس فريق الأصالة والمعاصرة، “يواجه الكفاح الفلسطيني المستمر استمرار الاحتلال الإسرائيلي العسكري للأراضي الفلسطينية، والعنف المستمر والتحريض، واستمرار بناء المستوطنات وتوسيعها، والغموض الشديد بشأن عملية السلام، وتدهور الأوضاع الإنسانية والاقتصادية”.

وأكد أبودرار أن فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، يغتنم هذه الفرصة للتأكيد أمام المجتمع الدولي على مركزية قيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف، وعلى حق اللاجئين في العودة في نطاق الحل الشامل والدائم المنشود للصراع الذى يتطلب انسحاب إسرائيل من كل الأراضي العربية المحتلة.

خديجة الرحالي