فيدرالية النقل السياحي تتهم الوزير اعمارة بـعرقلة إنقاذ القطاع

0 200

هاجمت الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء عبد القادر اعمارة، متهمة إياه بـ”عرقلة” إنقاذ القطاع ونهج “سياسة الآذان الصماء” اتجاه مطالبها، كما حملته المسؤولية الكاملة لـ”ما قد ستؤوله إليه الأوضاع”.

وصرحت الفيدرالية في (بيان) لها، إنه “في الوقت الذي يعاني قطاع النقل السياحي في المغرب من أزمة خانقة جراء تبعات جائحة “كورونا”، والتي تحتاج تدخلات عاجلة من أجل مراجعة دفاتر التحملات وملائمة القوانين مع الوضع الجديد الذي فرضته الجائحة، يتعمد وزير التجهيز والنقل واللوجستيك أن يعامل القطاع بسياسة الآذن الصماء والتجاهل المطلق، بالرغم من المراسلات المتكررة للفيدرالية الوطنية للنقل السياحي بالمغرب إلى السيد الوزير إلى أنها بقيت كلها حبيسة الرفوف”.

وأضافت في (البيان) الذي حمل عنوان “أين اختفى وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء؟”، أن “الأسوأ من ذلك، مازالت مجموعة من النقاط التي تم التوافق عليها مع مسؤولين بالوزارة، لا تجد طريقها إلى أرض الواقع بسبب رفض الوزير التأشير عليها، مما يزيد القطاع أزمة مضاعفة على أزمة جائحة كورونا”.

ودعت الفيدرالية عبد القادر اعمارة إلى “التجاوب السريع والمستعجل مع مطالب القطاع ومع مراسلات الفيدرالية المتكررة”، وكما حملته “كامل المسؤولية فيما قد ستؤول إليه الأوضاع جراء استمرار غضه للطرف عن قطاع النقل السياحي”، وأخبرته أن “الفيدرالية عازمة على خوض مجموعة من الأشكال النضالية من أجل انتزاع حقوق مهني قطاع النقل السياحي”.

وأعلنت الهيئة ذاتها عزمها خوض مجموعة من الاحتجاجات في قابل الأيام أمام مختلف المصالح التابعة للوزارة بمختلف المدن المغربية.

الشيخ الوالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...