في يوم الأسير..نواب البام يشجبون معاناة الأسرى الفلسطينيين بسجون الاحتلال الإسرائيلي

0 91

ندد فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، بالجرائم الحقوقية والقانونية التي يقوم بها الاحتلال الإسرائيلي بالسجون في حق الأسرى الفلسطنيين، الذين يناضلون من أجل حرية وكرامة شعبهم حسب الاتفاقيات الدولية ذات الصِّلة بالقانون الدولي الإنساني.

وعبرت النائبة البرلمانية فاطمة الطوسي، عضو فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، في مداخلة ألقتها بإسم الفريق البامي، بمناسبة يوم الأسير الفلسطيني، الذي يصادف 17 أبريل من كل سنة، خلال الجلسة العامة التي عقدت بعد زوال اليوم الاثنين 22 أبريل 2019، بمجلس النواب، (عبرت) عن وقوف فريق الأصالة والمعاصرة المبدئي والعملي في قلب كل المبادرات وكل أشكال الشجب والتنديد والتضامن، التي تقوم بها العديد من دول العالم ومؤسساتها السياسية وإطاراتها المدنية.
وتطرقت النائبة الطوسي إلى تنبيه فريق الأصالة والمعاصرة للعالم وكافة قواه الحية إلى حالة التوتر والغليان وعدم الاستقرار المتصاعدة في صفوف الحركة الفلسطينية الأسيرة، الآخذة في التصعيد والتسارع، مشيرة إلى أن المسؤولية تقتضي اليوم وقوف المنتظم الدولي بكل قواه من أجل الوقوف إلى جانب الأسرى الفلسطينيين، الذين يعملون على التفكير بجدية في تصعيد أشكال مواجهة الإجراءات القمعية التي تمارس في حقهم من طرف إدارة السجون الإسرائيلية.

كما لم يفوت فريق الأصالة والمعاصرة الفرصة، تقول الطوسي، ” أن يثير الانتباه إلى الوضع المتأزم، والأرقام المهولة، والاستمرار في عمليات الاختطاف والاعتقال، وتصعيد وتيرة الاحتجاج بكل الصيغ والأشكال بما فيها الإضراب عن الطعام، ومعاناة عائلات وأسر الآلاف من الأسرى أطفالا وشبابا وكهولا وشيوخا، ورجالا ونساء”، مضيفة، “إن أوضاع الأسرى الفلسطينيين توصف اليوم بالمأساوية، وظروف اعتقالهم بغير الإنسانية والمخالفة لشروط الحياة الإنسانية “.

وأكدت النائبة البرلمانية، على أن فريق الأصالة والمعاصرة يحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية القانونية الدولية بخصوص الانتهاكات التي تمارسها في حق الأسرى الفلسطينيين، ويعتبر أن المنتظم الدولي وكافة البرلمانات الدولية والمنظمات الحقوقية مسؤولة كذلك تجاه الأسرى وذويهم، عبر الضغط على سلطات الاحتلال من أجل إلغاء كافة التشريعات التي تنتهك القواعد وأحكام القانون الدولي الإنساني.

كما يوجه الفريق البرلماني حسب ذات النائبة البرلمانية، الدعوة بمناسبة يوم الأسير إلى كافة القوى المدافعة عن حقوق الإنسان لمواصلة الضغط لإجبار سلطات الاحتلال على حماية حقوق الأسرى، باعتبارهم أسرى حرب ومن المفروض حماية حقهم في الحياة وسلامة أجسادهم وضمان الحد الأدنى من حقهم في العلاج اللازم وتلقي الرعاية الصحية الكافية.

خديجة الرحالي