قلوب فيطح تنادي بإشراك الجماعات الترابية في تدبير برنامج “أوراش” وتطالب بمراكز للتكوين بمدينة أصيلة

0 171

دعت؛ عضو الفريق النيابي لحزب الأصالة والمعاصرة، ذة.قلوب فيطح، الحكومة إلى إشراك رؤساء الجماعات الترابية في تدبير تنزيل برنامج “أوراش” الهادف لإحداث 250 ألف فرصة شغل مباشر في أوراش مؤقتة خلال سنتي 2022 و2023.

وقالت السيدة فيطح، في مداخلة لها باجتماع الفريق النيابي للحزب بحضور وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والشغل والكفاءات، السيد يونس السكوري، إن إشراك مجالس الجماعات الترابية (مجالس الجماعات؛ مجالس العمالات والأقاليم)، في تدبير هذا البرنامج، يجد مبرره في أن رؤساء الجماعات يتوفرون على إحصائيات ومعطيات مضبوطة.

وبالتالي، تضيف فيطح، من الضروري إشراك رؤساء الجماعات في تدبير هذا البرنامج الحكومي الذي يمثل ورشا مهما في معالجة مشكل البطالة.

وأكدت ذات المتحدثة على ضرورة احتفاظ الوزارة الوصية بالدور الرقابي، تفاديا لإقصاء أي إقليم أو مدينة، والإسهام في تحقيق العدالة المجالية في تحقيق فرص الشغل لجميع المواطنين على قدم المساواة.

من جهة أخرى، دعت فيطح، إلى ضرورة تعزيز مراكز التكوين المهني على مختلف المدن والأقاليم، خاصة مدينة أصيلة التي تشكل بشكل جازم المدينة الوحيدة في تراب جهة طنجة تطوان الحسيمة، التي لا تتوفر على أي مراكز للتكوين.

وفي هذا الصدد، سجلت المتحدثة، أن مدينة أصيلة، عانت من إقصاء الحكومات السابقة من برامجها التنموية، ما جعل شبابها وأبناءها يموتون كل يوم في صمت بسبب انعدام آفاق وفرص الشغل وانعدام مراكز التكوين، مضيفة أن هذا الوضع تفاقم مع تداعيات جائحة “كوفيد-19” على المدينة التي تتميز بطبيعة سياحية وتعتمد على تسويق المنتوج السياحي بالدرجة الأولى.

مراد بنعلي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.