قيادة البام بجهة فاس- مكناس تؤكد عزمها على إنجاح محطات المؤتمرات المحلية والإقليمية والجهوية

0 486

ترأس؛ الأمين العام الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة فاس -مكناس، الدكتور محمد الحجيرة؛ صباح يومه الأحد 13 مارس الجاري، بالمقر الجهوي للحزب بفاس، بمعية عضوي المكتب السياسي الدكتور الخمار المرابط والدكتورة إلهام الساقي، والنائبان البرلمانيان خديجة حجوبي وإدريس الشبشالي، والأمناء الإقليميون بجهة فاس مكناس، اجتماعا تنظيميا للتحضير والإعداد لتجديد وتأسيس الهياكل التنظيمية الجهوية والإقليمية والمحلية.

في بداية هذا الاجتماع، تم التذكير ببلاغات المكتب السياسي واللجنة التنظيمية الوطنية وبلاغ رئيسة المجلس الوطني، حيث توقف الحضور عند المواقف التي عبر عنها المكتب السياسي برئاسة الأمين العام الوطني السيد عبد اللطيف وهبي خاصة ما يهم القضايا الدولية والإقليمية وانعكاساتها على الوضع الاقتصادي والاجتماعي للمغرب، وسبل دعم القدرة الشرائية للمواطنين والمواطنات، إضافة للوضعية الوبائية لجائحة كورونا وما تتطلبه من إجراءات التخفيف من التدابير الاحترازية.

كما توقف الاجتماع عند المذكرة التنظيمية التي أصدرها قطب التنظيم برئاسة الأستاذ سمير كودار، وتحديدا تجديد الانخراطات وتنمية العضوية وتحيين لوائح المنخرطين برسم سنة 2022، واعتمادها في عملية تأسيس وتجديد الهياكل الحزبية التنظيمية المحلية والإقليمية والجهوية.

وبالإضافة إلى ذلك، توقف الاجتماع عند بلاغ رئيسة المجلس الوطني الأستاذة فاطمة الزهراء المنصوري، الداعي إلى اجتماع اللجن الوظيفية للمجلس الوطني.

إلى ذلك، استمع الحضور إلى المداخلات القيمة للسادة والسيدات أعضاء المكتب السياسي وبرلمانيي الجهة والأمناء الإقليميين، وكلها أكدت على الانخراط المبدئي في الدينامية السياسية والتنظيمية التي يعرفها حزب الأصالة والمعاصرة وطنيا وجهويا وإقليميا ومحليا، والاستعداد لإنجاح عملية البناء التنظيمي للهياكل الحزبية واستثمار النجاحات التي حققها الحزب بجهة فاس مكناس خلال الاستحقاقات الانتخابية الأخيرة.

مع التذكير بعدد من الأنشطة التنظيمية والإشعاعية التي نظمت في مختلف أقاليم وجماعات جهة فاس مكناس.

في ختام الاجتماع؛ تم تحديد مسطرة تجديد العضوية ومنهجية عقد المؤتمرات المحلية والإقليمية وتحديد عدد من المواعيد التنظيمية الخاصة بالأمانات المحلية والإقليمية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.