لحسن كبدي: أمزميز تشهد دينامية ملحوظة ونحن بصدد تدارس العديد من المشاريع المستقبلية الهامة.

0 95

بالإجماع، صادق المجلس الجماعي لأمزميز برئاسة السيد لحسن كبدي، خلال انعقاد دورة العادية (فبراير 2019)، على كل النقاط المدرجة في جدول أعمال الدورة، والتي همت أساسا:

– برمجة فائض ميزانية السنة المالية 2018،

– رفع ملتمس لوزارة الداخلية لمنح دعم من أجل تأهيل أزقة جماعة أمزميز،

– مشروع قرار يتعلق بالوقاية الصحية و البيئية بالجماعة،

– مشروع قرار يتعلق بتنظيم استغلال الملك العام الجماعي المؤقت للجماعة.

وقال كبدي في هذا الإطار، أن الدورة مرت في أجواء من التوافق التام والإجماع حول جدول الأعمال، واسترسل بالإشارة إلى أن تأهيل أزقة جماعة أمزميز وتبليطها سيكلف ما مجموعه 6 ملايين درهم ستساهم فيه الجماعة ب 300000 درهم، وهو مشروع سيحقق تطوير أمزميز فيما يتعلق بالتجهيز.

وبخصوص فائـــــض ميزانية السنة المالية لسنة 2018 المقدر بأكثر من 600000 درهم، فتمت برمجته لمبادرات تهم الساكنة وتحقق التنمية المنشودة بأمزميز. حيث يسعى مجلس الجماعة، يقول كبدي، بكل الإمكانيات والموارد المتاحة إلى الانخراط الجاد والميداني في كل ما من شأنه أن يرتقي بصورة المدينة ويساهم في تطوير تجهيزاتها على مستوى الأحياء والأزقة.

وفيما يتعلق بالمشاريع المستقبلية، قال كبدي أنه سيتم تدارس الخطوط العريضة وكل الحيثيات المتعلقة بإنجاز مسبح بلدي حيث الساكنة في حاجة إلى مثل هذه مرافق، إضافة إلى قرب إنجاز مركز تصفية الدم بالنسبة للمرضى الذي يعانون القصور الكلوي، كما يجري الاشتغال على إنجاز مركز سوسيو-ثقافي من باب خدمة التنمية الثقافية بالمنطقة.

مراد بنعلي