لطفي: من خلال إضراب 20 فبراير وجهنا رسالة للحكومة لتعيد النظر في سياستها الاجتماعية

0 633

أكد علي لطفي، الكاتب العام للمنظمة الديمقراطية للشغل، بأن إضراب اليوم 20 فبراير يأتي احتجاجا على سياسة الفقر والتجويع والإقصاء الاجتماعي التي نهجتها الحكومة الحالية وسابقتها، موجها في هذا الصدد رسالة إلى الحكومة، بأن تعيد النظر في سياستها الاجتماعية.
كما أفاد علي لطفي في تصريح ل”بام.ما” بأنه من دوافع الإضراب الأساسية هو تهرب الحكومة من جلسات الحوار الاجتماعي الحقيقي الذي يفضي إلى نتائج ملموسة على أرض الواقع، وكذلك الاستجابة للمطالب المادية والمهنية المشروعة التي تقدمت بها المركزيات النقابية.
بالإضافة إلى ذلك، تطرق لطفي للارتفاع المهول الذي عرفته أسعار المواد الغذائية وأسعار المحروقات في عهد هذه الحكومة وسابقتها، ما كانت له انعكاسات في ارتفاع معدلات الفقر والبطالة وظهور أمراض الفقر نتيجة للمستوى المعيشي المتدهور.

خديجة الرحالي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...