لقاح فيروس كورونا ينعش مؤشرات البورصات العالمية

0 117

ألهب خبر اكتشاف لقاح فيروس كورنا أسواق الأسهم العالمية منذ صبيحة يوم الإثنين، حيث أغلقت جل البورصات أسواقها بعواصم العالم بشكل حاد للغاية بعد الإعلان عن لقاح “فعال بنسبة 90٪” ضد هذه الجائحة الوبائية، الأمر الذي أثار في النهاية الأمل في عودة النشاط الطبيعي للعديد من الشركات التي عانت الأمرين منذ انتشار الوباء .

هذه الموجة العالمية لأسواق المال والأعمال انتعشت بعد إعلان المختبرات الأمريكية Pfizer و الألمانية BioNTech ، التي زعمت أن لقاحهم المرشح “فعال بنسبة 90٪” ضد الفيروس التاجي الفتاك، وفقا لتجربة المرحلة الثالثة التي أجريت على نطاق واسع، وهي المرحلة النهائية قبل طلب الموافقة والتوزيع.

ففي وول ستريت ، شهد مؤشر “​​الداو جونس” أكبر ارتفاع له منذ يونيو ، حيث ارتفع بنسبة 2.95٪ ، وارتفع مؤشر “أس آند بيي 500″ بنسبة 1.17٪.كما ارتفع سهم شركة فايزر بـنسبة 7.69٪.

وعلى صعيد الأسواق الأوروبية ، حصلت بورصة باريس على 7.57٪ وفرانكفورت 4.94٪ ولندن 4.67٪ وميلانو 5.43٪ ومدريد 8.57٪.

وبالتالي، تكون أسواق المال ببورصات باريس ولندن وميلانو قد سجلت أفضل عروضها من جلسة واحدة منذ مارس ، وفرانكفورت منذ مايو. بحيث قضت الأخيرة لفترة وجيزة على جميع خسائرها السنوية ، وهي الأولى منذ بداية الأزمة الصحية بين أسواق الأسهم الأوروبية الرئيسية.

كما أضحى مؤشر ”ناسداك” الرابح الأكبر من الموجة الأولى في نيويورك ، مع تلوين تكنولوجي قوي ، قد انخفض بنسبة 1.53٪.

من جانب آخر، استفاد إعلان المختبرين الأمريكي والألماني بشكل أساسي القطاعات الأكثر تأثراً بإجراءات تقييد الأعمال ، بما في ذلك السفر والطيران والخدمات المصرفية.

وهكذا ، خلفت هذه الأخبار قفزة على مستوى مؤشرات شركات إيرباص (18.5٪+) ، الشركة المالكة للخطوط الجوية البريطانية (+ 25.5٪) IAG ، لوفتهانزا (19.8٪+) ، رولز رويس (+ 43٪) ، إيزي جيت (+ 35.5٪) أو كرنفال (+ 39٪). نفس المنحى سارت عليه الأسهم المالية ، مثل الشركة العامة(+ 18.4) ، ومصرف ”بي إن بي باريبا (+ 18٪)

كما أنهت شركات النفط ، مثل إيني (+ 12.8٪) أو توتال (+ 15٪) ، على إيقاع أداء قوي للغاية.

في المقابل ، وجهت ضربة قوية على الشركات التي استفادت أكثر من إجراءات الحجر الصحي. إذ انخفضت منصة ”Zoom Video ” للمؤتمرات المرئية بأكثر من 17٪ في بورصة وول ستريت.

يوسف العمادي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...