ليموري يحث الباميات والباميين على مواصلة مسار الإصلاح ويشيد بكفاءات الحزب في مختلف المؤسسات

0 291

ارتباطاً بالتئام جمع عضوات وأعضاء المجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة في دورته السادسة والعشرين، وصف رئيس الجمعية المغربية لرؤساء مجالس الجماعات؛ السيد منير ليموري، هذه المحطة التنظيمية المهمة أنها تجسيد لحيوية الحزب ودينامية هياكله وأجهزته في مواصلة مسار الإصلاح.

وتابع ليموري وصفه لهذا الحدث التنظيمي، في تصريح له على هامش الدورة المنعقدة يومه السبت 28 ماي 2022، بسلا، ” أن حزب الجرار اليوم يترجم مواقفه السياسية ميدانياً من خلال الدفاع عن القضايا المجتمعية؛ بما يروم تحقيق الشروط الفضلى للحداثة والديمقراطية، التي تشكل منطلقا ومرجعا لنضالنا”.

واعتبر رئيس الجمعية المغربية لرؤساء مجالس الجماعات، أن هذه الدورة تأكيد على أن حزب البام رسخ موقعه في المشهد الحزبي، التعددي الديموقراطي، كقوة فاعلة ومؤثرة في مسيرة الوطن السياسية، من أجل مغرب اليوم والغد، ومستقبل يليق بكل التطلعات المشرعة.

كما تطرق ليموري للظرفية المجتمعية والدولية التي ينعقد فيها انعقاد المجلس الوطني لحزب الاصالة والمعاصرة، بما يميزها من تحولات وإكراهات، مشيرا بالقول : “هذه المحطة هي فرصة ليتحمل عضوات وأعضاء المجلس الوطني مسؤوليتهم، بالنقاش والتداول، وتوحيد الرؤى في جميع المواضيع التي تهمنا كمواطنين ومناضلين، بدون شروط ولا قيود، كما تعودنا ذلك في أجهزة حزبنا، وعبر كل المنصات والهياكل”.

وزاد ليموري مسترسلاً، “سيظل المجلس الوطني، كما كان، حاضنا لنقاشنا، وقراراتنا المسؤولة، في انسجام تام مع قناعاتنا، وفي احترام تام لالتزاماتنا مع مناصري حزبنا وحلفاءه وشركائه”.

وفي ختام كلمته المقتضبة، عمد ليموري، إلى توجيه عبارات الشكر والتنويه بالطاقات الحزبية النسائية منها والشبابية، إلى جانب العمل الجبار والدؤوب للفريق الإعلامي لحزب الأصالة والمعاصرة “.

خديجة الرحالي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.