متاحف المغرب تفتح أبوابها بالمجان في وجه الزوار ما بين 12 و18 أكتوبر الجاري

0 163

بمناسبة، احتفاء متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر، بالذكرى السنوية لتأسيسه، أعلنت المؤسسة الوطنية للمتاحف، عن فتح أبواب المتاحف التابعة لها، بالمجـــــان، في وجه الزوار، وذلك خلال الفترة الممتدة ما بين 12 و18 أكتوبر الجاري.

وذكرت المؤسسة الوطنية للمتاحف أن المتحف السالف ذكره، شهد منذ افتتاحه تنظيم العديد من المعارض الفنية، بالإضافة إلى استحضار مسار عدد من الفنانين المغاربة، ومنها: المعرض الافتتاحي “1914-2014، مائة عام من الإبداع” سنة 2014، و”نساء فنانات الحداثة بالمغرب، 1916-2016″ سنة 2016، … و”رحلة إلى ينابيع الفن” سنة 2018، وكذا معرض حسن الكلاوي “ملح أرضي” سنة 2019.

وذكرت ذات المؤسسة، أنه يجري في الوقت الحالي، تنظيم معرض “الغرباوي، الجذور السامقات”، وهو رائد من رواد للحداثة المغربية، كما تم أيضا تنظيم تكريم بتطوان على شرف الفنان فوزي العتيريس.

ومكن المتحف عموم الزوار المغاربة من الولوج إلى معارض دولية كبرى بما في ذلك معرض لاستعادة “مسار جياكوميتي” سنة 2016، وفي سنة 2018 نظم معرض “المتوسط والفن الحديث” مع ماتيس وميرو وبونار، وعرفت سنة 2019 تنظيم معرض “الألوان الانطباعية”، الذي يضم تحفا من مجموعات “متحف أورساي” لعدد من الفنانين الكبار على غرار رونوار، وموني، وماني، وغيرهم.

ويعد، متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر -للإشارة- الأول من نوعه في إفريقيا الذي يدمج حلول الطاقة الشمسية ويحترم البيئة، كما يشكل فضاء مفتوحا للفنانين الأفارقة المعاصرين لتنظيم معارضهم، بما في ذلك “إشعاع إفريقيا من العاصمة” سنة 2017، و”أضواء إفريقيا” سنة 2019، التي جمعت أعمال فنانين من 54 دولة في القارة، وذلك بشراكة مع صندوق الفنانين الأفارقة من أجل التنمية.

مــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...