مجاهد يعطي تعليماته للوقوف على سير التدخلات الاستعجالية وخسائر العواصف الرعدية بجماعة تبانت بإقليم أزيلال

0 226

أعطى ابراهيم مجاهد رئيس مجلس جهة بني ملال خنيفرة، يوم أمس الثلاثاء 25 شتنبر 2018، تعليماته لوفد يتكون من أعضاء مجلس الجهة للانتقال والقيام بزيارة ميدانية إلى جماعة تبانت (أيت بوكماز ) بإقليم أزيلال للوقوف على حجم الأضرار التي خلفتها العواصف الرعدية، والسيول الجارفة التي شهدتها المنطقة في الفترة الأخيرة.

وترأس هذا الوفد إبراهيم المنصوري نائب رئيس مجلس جهة بني ملال خنيفرة، والذي يضم كل من  محمد اهنين رئيس اللجنة المكلفة بالشؤون الثقافية والتعليم والتكوين، وحسن أزلماظ عضو باللجنة المكلفة بالميزانية والشؤون المالية والبرمجة، ورقية خنافور نائبة كاتب مجلس الجهة، ونورة البزوي مستشارة بالمجلس، وإدريس أشبال المدير العام للمصالح المكلفة بالتنسيق مع السلطات الإقليمية والمحلية.

ووقف الوفد كذلك على سير التدخلات الإستعجالية التي تشرف عليها الوحدة المتنقلة للآليات الجهوية من أجل فتح المسالك المتضررة، حيث شكلت الزيارة مناسبة للإنصات لساكنة المنطقة، واقتراح تدخلات استعجالية لمعالجة الأضرار.

إلى ذلك، شكلت زيارة وفد جهة بني ملال خنيفرة فرصة لتفقد تقدم الأشغال بالورش الكبير، الذي تشرف عليه الجهة والمتعلق بتهيئة وتوسيع الطريق الرابط بين ايت امحمد و تبانت عبر الهضبة السعيدة لأيت بوكماز.

 

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...