مجلس إقليم شفشاون يخصص ما يفوق 3 ملايين درهم للتخفيف من تبعات جائحة كورونا

0 811

قرر، مجلس إقليم شفشاون برئاسة السيد عبد الرحيـــــــم بوعزة، تخصيص اعتماد مالي هام يقدر ب 2 مليون درهم (200 مليون سنتيم) لاقتناء مواد غذائية ستوجــــه للأسر في وضعية فقر وهشاشة.

وجاءت هذه المبادرة المجتمعية- الإنسانية للتخفيف من معاناة الأسر المعوزة والتي تضررت بشكل ملحوظ بسبب تفشي فيروس كورونا، وما فرضته حالة الطوارئ الصحية من تقييد للتنقل ومختلف الأنشطة ذات الارتباط.

كما أن المبادرة تشكل أحد أوجــــه الاهتمام والانكباب المتواصلين لمجلس إقليم شفشاون على كل القضايا التي تهم الساكنة، والعمل الميداني للتجاوب مع انشغالاتها وتلبية حاجياتها.

إلى ذلك، تعكس المبادرة الوعي الكبير للمجلس بضرورة الانخراط الكلي في كل المبادرات التي تهدف لخدمة صالح الوطن ومصالح المواطن، وتكريسا لقيم التضامن والتآزر المميزة للشعب المغـــربي، وانسجاما مع المبادرات الرائدة لجلالة الملك محمد السادس الذي أعلن في وقت سابق عن إحداث الصندوق الخاص بمحاربة جائحة كورونا، ضمن تجربة إقليمية ودولية متميزة على صعيد تنزيل الحلول للحد من تفشي الفيروس.

وفي سياق متصل، بالصندوق الخاص بمحاربة جائحة كورونا، أعلن رئيس مجلس إقليم شفشاون، بمعية ونوابه كاتب المجلس ونائبه ورؤساء اللجان الدائمة ونوابهم، عن تخصيصهم للتعويض المخول لهم عن المهام لشهري مارس وأبريل 2020 لفائدة الصندوق المذكور.

وتفعيلا للاختصاصات المتعلقة بالتأهيل الصحي والتنمية الاجتماعية لهذه الجماعة الترابية بغية الحد من التبعات المختلفــــة لفيروس كورونا المسبب لوباء كوفيد 19، عمل المجلس الإقليمي لشفشاون تخصيص اعتماد مالي قدره 496 ألف درهم من أجل اقتناء المواد المطهــــــرة، وكذا تخصيص اعتماد مالي قدره 465 ألف درهم لاقتناء المواد المطهرة وعتاد الرش لفائدة مجموعات الجماعات الترابية لحفظ الصحة.

رئيس مجلس إقليم شفشاون، أعلن بنفس المناسبة، عن تنازله عن الاعتمادات المخصصة لاقتناء سيارة المصلحة لفائدته قصد اقتناء العتاد الصحي. في حين تقرر تخصيص سيارة الإسعاف الخاصة بالمجلس لنقل المعوزين المحتاجين بإقليم شفشاون.

ويؤكـــــــد مجلس إقليم شفشاون، باستمرار، على حرصه من أجل بذل الغالي والنفيس وتفعيل كل الجهود، للحفاظ على صحة وسلامة ساكنة إقليم شفشاون، مع تعبئــــــة استثنائية لكل منتخبيه وأطره، للمساهمة في كل المبادرات محلية وإقليميا ووطنيا من أجل مكافحــــة هذا الفيروس، وحفظ صحة المواطنات والمواطنين وأمن وسلامة الوطن تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس أعز الله أمره ونصره.

مــــراد بنعلي

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...