مجلس جماعة أولماس يناقش مع المكتب الوطني للكهرباء والماء الحلول الناجعة لتزويد الساكنة بالماء الشروب

0 81

لمواجهة الطلب المتزايد على الماء والانقطاعات التي يعرفها نظام تزويد الساكنة بالماء الصالح للشرب، عمل مجلس جماعة أولماس برئاسة محمد أشرورو في الفترة الأخيرة على التواصل باستمرار مع المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب (قطاع الماء) بأولماس؛ للوصول إلى حلول فعالة ومستدامة تواكب متطلبات الساكنة المتنامية.

وفي هذآ الإطار؛ وضعت رهن المكتب الوطني للماء 05 أثقاب مائية تم حفرها من طرف الجماعة. وقد شرع المكتب في استغلال 02 منها منذ مدة، فيما تم ربط البئر الثالث المتواجد على الطريق المدارية للسوق الأسبوعي يوم أمس الأربعاء 27 يوليوز الجاري، بصبيب يصل إلى 3 لترات في الثانية، أي ما يعادل 240 متر مكعب يوميا، وهو ما مكن من تقليص العجز إلى 15% عن كل يوم.

وتباشر الجماعة والمكتب المراحل النهائية لأشغال ربط البئر المائي الرابع المتواجد بمحاذاة مركز القاضي المقيم بأولماس والذي ستصل سعة صبيبه إلى 5 لترات في الثانية، أي ما يعادل 480 متر مكعب يوميا، فيما سيتم ربط البئر الخامس بالشبكة لاحقا، وهو ما سيمكن من تغطية الحاجيات المائية لساكنة مركزي تارميلات وأولماس والمناطق المجاورة.

وتجدر الإشارة إلى أن الآبار التي يستغلها المكتب الوطني للكهرباء والماء  الصالح للشرب بأولماس تبلغ ما مجموعه 14 بئرا،  ما مكن من الرفع من الطاقة الإنتاجية التى وصلت لسعة 2150 متر مكعب أي ما يعادل 85 % من حاجيات الساكنة والتي تقدر ب 2500 متر مكعب يوميا.

وبطلب من الجماعة، وضع المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، برنامجا انتقاليا لتزويد الساكنة في هذه الفترة الحرجة التي تجتازها بلادنا، وفق البرنامج التالي: تزويد مركز أولماس من السادسة صباحا إلى السابعة مساء، وتزويد مركز تارميلات من السابعة صباحا إلى السابعة مساء.

كما تهيب مصالح الجماعة بكافة ساكنة المنطقة إلى ترشيد استعمال المياه، والحفاظ عليها في ظل الظروف الصعبة التي تجتازها بلادنا والمنطقة خلال هذه السنة.

إبراهيم الصبار

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.