مجلس جهة الشرق ينهي معاناة ساكنة مع العزلة بإنجاز مشروع طرقي يكلف 3 ملايين درهم

0 96

أعطى؛ مجلس جهة الشرق برئاسة عبد النبي بعيوي، انطلاقة أشغال تزفيت مسلك طرقي، بمنطقة بوفرقوش التابعة لجماعة امطالسة، بإقليم الدريوش، على مسافة تفوق ثلاثة كيلمترات من أجل إنهاء المعاناة التي تتخبط فيها الساكنة منذ سنوات طويلة.

المسلك الطرقي، الذي انطلقت أشغال تزفيته، ويشارف على الإنتهاء، سيسهم في فك العزلة عن عدد من دواوير منطقة بوفرقوش، ومنها، حداشات وحدوشات وأولاد ملوك ولغرابة، كما يفتح المجال للتنقل إلى مجموعة من الجماعات الأخرى الواقعة بإقليم الدريوش، كتفرسيت وبن الطيب وأمهاجر، إضافة إلى عدد من المناطق الأخرى.

ويناهز الغلاف المالي للمشروع 300 مليون سنتيم، مخصصة من طرف مجلس جهة الشرق، وأسهمت في إنجازه جمعية حداشات وأبناء الجالية المنحدرين من المنطقة، بإشراف من الحاج حسن مجعيط.

ووفقا للتصريحات التي أدلى بها عدد من المواطنين المستفيدين ومنهم أفراد الجالية المقيمة بالخارج لـ “ناظور سيتي”؛ فإن الساكنة كانت تعاني كثيرا في التنقل عبر هذا المسلك الطرقي، خاصة في فصل الشتاء.

ويأتي هذا المشروع، الذي أشرف عليه مجلس جهة الشرق، في إطار عدد من المشاريع الأخرى المماثلة بإقليم الدريوش، والرامية إلى فك العزلة عن العالم القروي، والنهوض بوضعية الإقليم، خاصة على مستوى البنية التحتية.

إبراهيم الصبار 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.