مجلس جهة بني ملال خنيفرة والمجلس الإقليمي لأزيلال يقرران المساهمة في انجاز مشاريع تنموية بدائرة واويزغت

0 473

قرر كل من مجلس جهة بني ملال خنيفرة الذي يرأسه إبراهيم مجاهد، والمجلس الإقليمي لأزيلال الذي يرأسه محمد القرشي، إلى جانب المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وبرنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية، تخصيص 70 مليار سنتيم لانجاز مشاريع تنموية جديدة بدائرة واويزغت بإقليم أزيلال.

وتأتي هذ المشاريع التنموية لمحاربة الفقر في الوسط القروي، وخلق فرص الشغل وتوفير العيش الكريم للمواطنين، والتي من أبرزها تأهيل المراكز القروية والحماية من الكوارث الطبيعية وتنمية التجهيزات الثقافية، وبرنامج دعم قطاع الشباب والرياضة ودعم قطاع التعليم والتكوين، وبرنامج دعم قطاع الصحة.

وفي الإطار ذاته، سيعمل كل من جهة بني ملال خنيفرة والمجلس الإقليمي لأزيلال على دعم وتشجيع الاقتصاد الاجتماعي والتضامني وتثمين منتوجات الصناعية التقليدية، وبرنامج فك العزلة عن عدد من المناطق الجبلية، إضافة إلى برنامج ربط الدوائر والمداشر بالماء الصالح للشرب والكهرباء.

تبقى الإشارة إلى أن هذه المشاريع تمت برمجتها في إطار خطة عمل لعمالة أزيلال منذ سنة 2018.

إبراهيم الصبار