مجلس جهة بني ملال خنيفرة يوقع اتفاقيات شراكة لتعزيز القطاع الصحي ودعم المقاولات

0 241

في إطار البرامج الاجتماعية التي سطرها مجلس جهة بني ملال خنيفرة والتي شكلت موضوع دورته العادية لشهر أكتوبر الجاري، تمت يوم الثلاثاء 27 أكتوبر 2020، مراسيم توقيع ثلاث اتفاقيات للشراكة من طرف نواب رئيس مجلس الجهة المفوض لهم بالاختصاص، بحضور والي الجهة.

وهمت اتفاقية الشراكة الأولى تعزيز القطاع الصحي بـ 150 إطار متخصص في المجال الصحي بين أطباء وممرضين لتجاوز نقص الموارد البشرية بالمؤسسات الصحية، وقد وقع الاتفاقية كل من والي الجهة ونبيل صبري نائب رئيس مجلس الجهة وصالح الحمزاوي رئيس جمعية أحمد الحنصالي للتنمية ذات صفة المنفعة العامة، والمدير العام للوكالة الوطنية للتشغيل والكفاءات، والمدير الجهوي للصحة، حيث تبلغ القيمة المالية للاتفاقية 12مليون درهم سنويا وتمتد على خمس سنوات.

في حين تتعلق الاتفاقية الثانية بدعم المقاولات الصغرى وتشجيع الشباب حاملي المشاريع على خلق مقاولاتهم الذاتية وفق تصور جديد ينبني على تخصيص دعم مالي لحاملي المشاريع، ومواكبة مالية وتقنية من طرف أرباب المقاولات العضو بالشبكة الوطنية والبالغ عددها 350 مقاولة كبرى، حيث  وقع هذه الاتفاقية كل من والي الجهة وأمين الحسيني نائب رئيس مجلس الجهة، ورئيس الشبكة المغربية لدعم المقاولات والمدير العام للوكالة الوطنية للتشغيل والكفاءات.

في حين وقع كل من والي الجهة وميلودي عابد العمراني نائب رئيس مجلس الجهة والمدير العام للوكالة الوطنية لمحاربة الأمية، اتفاقية للشراكة لدعم برامج محاربة الأمية بالجهة، ومواكبة برامج التنمية الجهوية عبر الحد من الأمية الوظيفية والقانونية والأبجدية.
إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...