مجلس جهة مراكش أسفي يفي بالتزاماته في تهيئة المحاور الطرقية بدواوير بإقليم اليوسفية

0 260

تمكن مجلس جهة مراكش أسفي الذي يرأسه أحمد أخشيشن، من الوفاء من التزاماته اتجاه ساكنة عدة دواوير بإقليم اليوسفية من خلال تأهيل البنية التحتية الطرقية، الشيء الذي ترتب عنه نتائج إيجابية على التنمية الإقتصادية والإجتماعية وفك العزلة عن العالم القروي.

ومن جهته، أوضح يوسف الرويجل عضو مجلس جهة مراكش أسفي أن مجلس جهة مراكش أسفي قام بتنفيذ التزامه الخاص بتحويل حصة إقليم اليوسفية من تمويل مشاريع إنجاز دراسات، وأشغال تهيئة المحاور الطرقية إلى حساب المديرية الإقليمية للتجهيز والنقل واللوجستيك.

وفي الإطار ذاته، أكد الرويجل أن المشاريع المنجزة بإقليم اليوسفية ساهمت لحد الساعة من تخفيف معاناة تنقل ساكنة العالم القروي وفك العزلة عنها، وتحسين وتهيئة المراكز القروية ومداخل مدينة الشماعية، مضيفا أن الاتفاقية الحالية تضم مجلس جهة مراكش أسفي ووزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والمجلس الإقليمي لليوسفية، والتي تهم الاتفاقية الطرق الاقليمية 2333 ،2327 ،2335 ،2341 ، 2317 ،2322 ،2341 على طول 136 كيلومتر.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...