مجلس عمالة وجدة أنجاد يصادق على تفويت 40 منزلا لأسر الجنود المغاربة المحتجزين سابقا لدى البوليساريو

0 156

قرر مجلس عمالة وجدة أنجاد الذي يرأسه هشام الصغير، صباح يوم الثلاثاء 17 نونبر الجاري خلال دورته الإستثنائية، تفويت عدد من المنازل توجد في ملكيته لفائدة مكترييها الذين يمثلون أسر الجنود المغاربة، الذين احتجزوا في وقت سابق من طرف ميليشيات جبهة “البوليساريو” الانفصالية.

ومن جهته، أوضح هشام الصغير أن أعضاء مجلس عمالة وجدة أنجاد صادق بإجماع على نقطة تفويت المنازل التابعة له، والمشيدة من طرف صندوق أبو ظبي للتنمية لفائدة مكترييها من أسر الجنود المغاربة، والبالغ عددها 40 منزلا، والتي تعرف بإسم “دور الإمارات”.

كما أشار رئيس مجلس عمالة وجدة أنجاد إلى أن أعضاء المجلس وافق على كناش التحملات وشروط تفويت هذه المنازل، وكذا ثمن التفويت المحدد من طرف اللجنة الإدارية للخبرة، حيث تم تحديد الثمن في 65 ألف درهم للمنزل الواحد.

من جانبه، نوه الصغير بتدخل القوات المسلحة الملكية لإعادة فتح معبر الكركرات، وإعادة ضمان حركة تنقل آمنة وانسيابية للأشخاص والبضائع في هذه المنطقة الواقعة على الحدود بين المملكة وموريتانيا، والمندرج ضمن الدفاع عن سيادة المغرب على أراضيه، وينتصر لقواعد الشرعية الدولية.

إبراهيم الصبار

"فضـاء النقـاش" منصة للتـواصـل والتفـاعل بين زوار البوابة الرسمية لحـزب الأصـالة والمعـاصرة، وعليه، فالآراء الواردة به لا تُعبِّر بالضرورة عن مواقف رسمية للحزب، بقدر ما تعكِس وجهات نظر أصحابها...