مجلس مدينة الرباط…نائب العمدة ليميني يكشف المستور حول خروقات السومة الكرائية بأسواق العاصمة

0 232

في انتظار عقد يوم دراسي لكشف المزيد من المستور حول ملف مراجعة ممتلكات جماعة مدينة الرباط، أماط نائب العمدة البامي عزيز ليميني؛ اللثام عن ستار آخر من الخروقات التي راكمتها المجالس السابقة وخلفت نزيفا في مداخيل خزينة جماعة الرباط.

فبكل جرأة ووضوح تحدث ليميني؛ خلال تناوله الكلمة، في الدورة العادية لمجلس مدينة الرباط لشهر ماي، المنعقد مؤخرا بمجلس مدينة الرباط، وذلك للإجابة عن تساؤل أحد ممثلي المعارضة، بقوله:” قمنا بتسوية الوضعية القانونية لكافة الأسواق لما تكلفت بقسم الممتلكات؛ ووجدت مجموعة من الأسواق تعيش خروقات كثيرة ”، وهنا كشف ليميني عن حقائق فاضحة عاينها خلال مراجعة السومة الكرائية لمحلات تجارية في ملكية الجماعة :”وجدنا أكثر من 800 محل لا تودي واجباتها وهذا مشكل؛ كما وجدنا مجموعة من المحلات بالسوق المركزي التي تؤدي سومة كرائية قليلة قيمتها 200 درهم وأخرى تؤدي سومة كرائية مرتفعة قيمتها 5000 درهم”.

وتابع نائب العمدة ليميني حديثه “وهنا اتخدت قرارا جريئا، حيث ذهبت للمستغل وقمت ببحث جديد؛ وقلنا أن هناك من مارس تجارته بذلك المحل من 15 سنة إلى 30 سنة وأخذنا قرار بالتقديم للمستغل وليس للمستفيد، ووجدنا بخصوص المستفيد أن الأمور غير مضبوطة ويقوم بالكراء بالباطل مثلا هو يؤدي سومة كرائية لمجلس البلدية قدرها 200 درهم ويكتري المحل بمبلغ 5000 درهم بالباطل”.

أمثلة أخرى كشف عنها ليميني خلال تطرقه لملف الممتلكات المرتبط بالمحلات التجارية بمدينة العرفان :”هناك محلات مكرية بمبلغ 250 درهم وفي الحقيقة يجني مالكها ما يفوق الـ 13000 درهم كمبلغ شهري للكراء، وقمت ببحث دقيق في كل هذه النقاط وسأقدم تقريرا بخصوصها”.

ولم يتوقف فضح نائب العمدة ليميني للمشاكل العالقة بملف المملتكات عن هذا الحد، بل تحدث عن إعداده برفقة لجنة مختصة لملف شامل يتضمن كافة التفاصيل والخروقات المضبوطة في هذا الشأن، ووعد ساكنة المدينة والنشطاء المدنيين الحاضرين وممثلي وسائل الإعلام خلال أشغال الدورة العادية لمجلس جماعة الرباط بتنظيم يوم دراسي لمناقشة الموضوع مع ساكنة الرباط.

يوسف العمادي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.