مجهودات مجلس جهة الشرق تُتوَّج باستقبال إقليم فجيج أول رحلة جوية رابطة بين مطار الدار البيضاء وبوعرفة

0 229

شهد مطار بوعرفة، يوم الإثنين 01 أبريل 2019، استقبال أول رحلة جوية قادمة من مطار محمد الخامس بالدار البيضاء، وذلك بحضور الطيب المصباحي نائب رئيس مجلس جهة الشرق، وأعضاء مجلس جهة الشرق المنتمين لإقليم فجيج، ووزير السياحة والنقل الجوي والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، ووالي جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنجاد، وعامل إقليم فجيج، إلى جانب المدير العام للخطوط الملكية المغربية، ومدير مكتب السكك الحديدية.

وفي هذا الإطار، كشف الطيب المصباحي أن إقليم فجيج يعيش حدثا تاريخيا يتعلق بإمضاء اتفاقيتين، الأولى تتعلق بالخط الجوي الذي ربط مطار الدار البيضاء بمطار بوعرفة، فيما الثانية تتعلق بالربط السككي بين بوعرفة ووجدة وبين مختلف المدن بجهة الشرق، مشيرا إلى أنه بإمكان مطار بوعرفة أن يستقبل حوالي 200 ألف مسافر سنويا، وأن يقوم بدور مهم على مستوى النقل الجوي الوطني والدولي، خاصة بالنسبة للجالية المغربية المقيمة بالخارج.

كما أبرز المصباحي أن جلالة الملك محمد السادس دائما ينادي بفك العزلة عن العالم القروي، ليحظى بذلك إقليم فجيج بمجموعة من الاتفاقيات تسعى في مجملها إلى فك العزلة عن هذا الإقليم النائي وربطه بمحيطه أولا، وبالمملكة ثانيا، مشددا على أن المؤهلات والإمكانيات، التي يحظى بها إقليم فجيج على المستوى السياحي والاقتصادي والفلاحي والصحراوي تستدعي ربطه على بباقي جهات المغرب.

وللإشارة فإن الربط الجوي بين مطار الدار البيضاء وبوعرفة جاء ثمرة مجهودات مجلس جهة الشرق الذي يرأسه عبد النبي بعيوي، والتي من شأنها أن تساهم في إنعاش السياحة بإقليم بوعرفة فكيك، الذي يمتاز بمنتوج سياحي مهم، وكذا إعطاء دفعة قوية لجلب الاستثمارات، مما سينعكس إيجابا على خلق فرص الشغل والتنمية الاقتصادية والاجتماعية.
إبراهيم الصبار